الأخبار

عاجل: مخابرات العدو الفارسي تطلق النارعلى أحوازيين وتجرح طفلا

مخابرات الاحتلال تداهم شارع “كيان”،وتطلق النار على
المارةوتجرح
طفلاأحوازيا،وأحوازيون يردون عليها باستهداف سياراتها وتحطيم زجاجها.

وأكدت مصادرالموقع الإعلامي لحركةالنضال العربي لتحريرالأحواز “أحوازنا” خبرعمليةإجراميةقام بهاعناصرمخابرات العدو الفارسي مصحوبينب قوات من الأمن والباسيج، في سوق “كيان” الواقع بالقرب من حي الثورةفي مدينةالأحوازالعاصمة. وحدثت هذه العملية في الساعةالتاسعةوالنصف من مساءهذااليوم الأحد الموافق 10-5-2015.

وبعدمحاولةمخابرات الاحتلال الفارسي اعتقال مواطن أحوازي بطريقة همجية ومهينة،اشتبك
الأحوازيون مع
هذه القوات وقاموابضربهابالحجارةوكسروا زجاج مركباتهامن نوع بيجو. وقدأطلقت القوات
الفارسيةالرصاص الحي على المواطنين الأحوازيين مما أدى إلى إصابة طفل أحوازي   في
رقبته ويده. ويدعى الطفل الأحوازي “مسعودعبدالعالي الشميل الساري”ويبلغ
من العمرخمسةعشرعاما.

وقداعتقلت قوات العدو المتغطرس، الناشط السياسي أحمدعبدالعالي الشميل الساري
الذي يبلغ من العمرثمانيةوعشرين عاماثم نقلتهإلىمكان مجهول.

والأسير أحمدعبدالعالي يعد من الناشطين الأحوازيين الذين يطاردهم جهازالمخابرات
منذفترةطويلة،وقد تمت مداهمةبيته عدةمرات ولكنه استطاع الإفلات من قبضة العدو.ويحمل
الأسيرشهادةبكلوريوس في القانون.

وفي شهرنيسان الماضي اعتقل العدو الفارسي الأخ الأصغرللأسيرويدعى محمودعبدالعالي،وبعد
تعرضه للتعذيب والإهانة أفرجت عنه المخابرات بكفالةماليةباهظةتقدربخمسمائةمليون ريال
فارسي.

ويعتبر الاضطهاد والقمع من السمات البازرة في الأحواز إذ تمارسهما الدولة
الفارسية بحق الشعب الأحوازي يوميا. ولحد الآن يحاول
الأحوازيون ولا سيما السياسيون  تسليط  الضوء على جميع جوانب معاناة الشعب الأحوازي
ولكنهم لم يتمكنوا بسبب الامكانيات المحدودة و حجم المعاناة وكبرها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *