الأحواز في الإعلام العربي

#أحوازنا-عين اليوم: إيران تتراقص على أوجاع حلب ودمارها

لم تكتفي إيران بإرسال قواتها الخاصة لدعم نظام الأسد، بل زادت أهالي سوريا وتحديداً حلب وجعاً بعدما أتاح معرض الكتاب في طهران للإيرانيين التقاط  الصور التذكارية وخلفهم دمار حلب.
ونشرت وكالة إيرنا الرسمية للدولة الإيرانية التفاصيل بأن الدولة الفارسية أنشأت قسماً في معرض كتاب طهران الدولي، يحاكي ما وصفته بالتضحيات التي تقدمها (القوات الإيرانية والمليشيات التابعة لها) في سوريا، ووضعت صورة تبين الخراب والدمار الذي لحق بسوريا،  كما زودت المعرض بأدوات عسكرية (خوذة، قنابل يدوية ودراجة نارية) ويمكن للزائر أن يرتدي هذه الأدوات ويلتقط صورة سيلفي معها.
في السياق نفسه أكد محمد حطاب الأحوازي عضو المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز، أن الدولة الفارسية تحاول من خلال هذه الأعمال دعم القوات الإيرانية والمليشيات التابعة لها في الصراع الدائر في سوريا.
وأضاف الاحوازي “لعين اليوم” أن إيران تسعى إلى زرع مفاهيم الكراهية والحقد للعرب عبر إظهار حالة التشفي بقتل الإنسان، مؤكداً إن هذه الحالة ليست غريبة لأي متابع عربي يعي جيداً أبجديات الثقافة الفارسية في الكره والحقد تجاه العرب، وأشار يوم بعد يوم تتضح حقيقة وماهية العقلية الفارسية وطبيعة تفكيرها في التعامل مع العرب، لذا الجرائم التي ترتكبها القوات الفارسية في سوريا والعراق والأحواز بدافع الكره الذي تحمله للعرب.
الجدير بالذكر أن التلفزيون الإيراني أعلن مساء أمس أن الحرس الثوري يخوض معركة شديدة الصعوبة في حلب ونتج عنها خسائر كبيرة،  فيما عاود الطيران الحربي التحليق في سماء حلب، كما واصلت قوات النظام قصفها لـ “مخيم حندرات ومحيط مشفى الكندي” بثماني غارات جوية .

عين اليوم – لجين الأحمدي

المصدر: عين اليوم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى