الأحواز في الإعلام العربي

#أحوازنا-الوطن:الاحتلال يقتل مواطنا أحوازيا في المحمرة

اجهزت قوات الأمن الإيرانية على مواطن أحوازي، بعد إطلاق النار عليه وإصابته لأسباب غامضة. وأكد المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز، مقتل شاب يدعى علي محمد الهلالي "23 عاما" من أبناء قرية السرحانية التابعة لمدينة المحمرة، كان يمتلك بسطة في مدينة المحمرة، وذلك على يد ضابط أمن إيراني.  وأضاف، أنه تم إطلاق النار على المواطن الهلالي حينما كان يقود دراجته في مدينة المحمرة، وإصابته في رجله دون سابق إنذار، وبعد إصابته وتسليم نفسه للقوات الأمنية، قام رئيس مخفر 14 في مدينة المحمرة الضابط "محمد أمين نامدار" بقتله بعدة طلقات نارية، مشيرا إلى أن نامدار "عُرف عنه أنه من أكثر ضباط  قوات الأمن عنصرية على المواطنين الأحوازيين في مدينة المحمرة".
وتابع المكتب أنه "بعد مرور 20 يوما من مقتل الهلالي، اتصل الطب العدلي بذويه وسلمهم جثمان القتيل، حيث ووري الثراء في مدينة المحمرة يوم 13 مايو الماضي"، مبينا أنه لم تعرف الأسباب حتى الآن لإطلاق النار على  الهلالي ومقتله" .  وفيما طالب ذوو القتيل، محاكم الاحتلال الإيراني بالقصاص من الضابط محمد نامدار الذي قتل ابنهم، رفضت قوات الاحتلال تقديمه للمحاكمة.

سليمان العنزي

المصدر: صحيفة وطن

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى