الأخبار

#أحوازنا-استطلاع لرأي الأحوازيين يحرج دولة الاحتلال

 "أحوازنا"

أحرج استطلاع لرأي الأحوازيين قام به موقع "خورنا" الناطق بالفارسية، دولة الاحتلال حيث ردت عليه بحذفه من شبكة الانترنت منتصف ليلة 10 يونيو2016.

وكان السؤال المطروح في هذا الاستطلاع هو "هل توافقون على إرجاع التسميات التاريخية للمدن الأحوازية؟" وبعد سويعات من طرحه على الرأي العام تفاعل معه الكثير من مستخدمي الشبكة العنكبوتية والذي تجاوز عددهم عتبة ستة آلاف.

ورصد المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي النتائج الأولية لهذا الاستطلاع حيث أظهرت أن 80% أجابوا بالموافقة فيما رفض 18% وأبدى 2% عدم اهتمامهم للموضوع.

وردت سلطات الاحتلال على هذا التفاعل بحذف المادة من الموقع وذلك في منتصف ليلة العاشر من يونيو الأمر الذي يكشف مستوى الإحراج التي وقعت به دولة الاحتلال جراء النتائج الأولية للاستطلاع.

ورأى نشطاء أحوازيون أن ما حدث يعد دليلا واضحا على تصاعد الوعي الوطني بين الأحوازيين ورفضهم لكافة أشكال التفريس التي قامت بها دولة الاحتلال طيلة العقود الماضية.

وأضافوا أن النتائج كانت تتجه نحو الأغلبية الساحقة بالإجابة على السؤال ب "نعم" إذا ما استمر الاستطلاع وحول نسبة الرافضين أشاروا أنها تعود إلى الحملة الإعلامية المكثفة التي قام بها مستوطنون على مواقع التواصل الاجتماعي تدعوهم للمشاركة في الاستطلاع ولكن على الرغم من هذا التحشيد قد باءت جهودهم بالفشل.

تجدر الإشارة إلى أن دولة الاحتلال الفارسية غيرت أسماء المدن الأحوازية واستبدلتها بأخرى فارسية عقب احتلال الأحواز في عام 1925 وذلك في إطار سياسة ممنهجة للقضاء على الهوية العربية في الأحواز. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى