الأخبار

#أحوازنا -الاحتلال يختطف ٤ أحوازيين قسرا في أربعة أيام

شنت قوات الاحتلال الفارسي حملات أمنية شرسة؛ شارك فيها قوات من الأمن الفارسي وجهاز مخابرات الاحتلال، شملت مناطق متفرق من قضاء "المحمرة" وقضاء "قلعة كنعان"؛ وأسفرت عن اعتقال أربعة نشطاء أحوازيين؛ وذلك خلال أربعة أيام فقط.

من جانبها كشفت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز –أحوازنا- عن قيام قوات الاحتلال بحملة مداهمات لمنازل المواطنين في مدينة "المحمرة "، اعتقلت خلالها الناشِطَين الأحوازيين حميد محمد الهاشمي و جاسم محمد الهاشمي، وذلك يوم الأربعاء 11 أكتوبر الجاري ونقلتهم إلى مكان مجهول.

وأضافت المصادر أن عناصر تابعة لجهاز المخابرات داهمت قرية "السرحانية" التابعة لقضاء "المحمرة"، يوم الأربعاء الماضي أيضا، واعتقلت الناشط الأحوازي أحمد عبد التميمي ونقلته إلى مكان مجهول.

ولفتت إلى ان الأسير أحمد عبد التميمي، يبلغ من العمر ثلاثين عاما، وسبق ان اعتقل اكثر من خمس مرات، لاقى خلالها أشد أنواع التعذيب بسبب نشاطه الوطني.

ونوهت بأن عائلة الأسير" التميمي " كانت تسكن في حي " الملاشية " غربي مدينة الأحواز العاصمة، إلا أن التأثير الكبير لإبنها على أبناء الحي لما له مكانة اجتماعية وسط منطقته، دفع قوات الاحتلال لممارسة الضغوط على عائلة الأسير واجبرتهم للانتقال إلى مدينة " المحمرة".

وعلى صعيد متصل داهمت قوات الأمن الفارسي بلدة قلعة "كنعان" التابعة لقضاء " كوت عبدالله"، يوم السبت 14 أكتوبر؛ واعتقلت المواطن الأحوازي عماد غانم الزرقاني، البالغ من العمر 19 عاما، ونقلته إلى مكان مجهول.

جدير بالذكر أن سلطات الاحتلال تمارس شتى الأساليب القمعية والوحشية  للضغط على الناشطين الأحوازيين لإجبارهم على الهجرة من مناطقهم أو زجهم في السجون والمعتقلات بتلفيق التهم لهم.

المصدر: أحوازنا 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *