الأخبار

خمسة عشر الف مواطنا أحوازيا يعانون من المياه الملوثة في مدينة السوس

أحوازنا

أشارت وکالة أنباء أیرنا الفارسیة في تقریرها قبل أیام أن خمسة عشر ألف مواطنا من سکان حي أبوذر في مدینة السوس لا تتوفر لديهم المياه الصالحة للشرب والغسل والاستحمام وذلك بسبب التلوث الحاصل للبئر نتيجة الانهیار الذي حدث له.

ونقلت “أیرنا” قول “أمان اله أدیب مهر” مدیر دائرة المیاه وشبکة الصرف الصحي لمدینة السوس: إن هذا البئر حُفر في عام 1971 م و الآن أصبح منهکاً إذ في طول الأعوام الماضیة طرأت عليه الکثیر من الإنهیارات والتغييرات مما تسببت بتلوث میاه الشرب فيه. وأضاف التقریر أن أهالي هذا الحي بدؤوا بذهاب إلی الأحیاء المجاورة للحصول علی المیاه الصالحة للشرب. وذکر أحد المواطنین إن نسبة التلوث کبیرة جدا حیث إذا ملأنا کوباً من الماء نجد نصفه من الطین.

یذکر أن ألفين وخمسمائة عائلة تقطن في هذا الحي من أحياء مدينة السوس، ونهر الکرخة یمر من وسط هذه المدینة ونهر الدز لایبعد عنها سوی بضعة کیلومترات ولكنهم يعيشون حالة سيئة بسبب شحة المياه وتلوثها. هذا في الوقت الذي تتمتع الأحیاء الاستیطانیة بجميع الخدمات ومسلتزمات الحیاة العصریة، مما يدل على التمييز العنصري والحرمان والاهمال المتعمد الذي تمارسه دولة الاحتلال الفارسیة ضد الشعب الأحوازي بغیة الضغط علیه وإرغامه على الهجرة  لعمق الدولة الفارسية أو إلى الدول الأخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى