الأخبار

تحريض طائفي ضد الأحوازيين السنة في جرون

“أحوازنا”

يعمل رجال الدين الصفويين الفرس على إطلاق حملة تحريضية ضد أهل السنة في منطقة جرون بهدف التضييق على المدارس الدينية و جوامع أهل السنة.

كشف موقع شيعه نيوز الناطق بالفارسية وأحد أهم المواقع التي تعمل على نشر الفكر الصفوي الضال، على ما قالت أنه لقاء مع أحد رجال الدين الصفويين في منطقة جرون، إذ ناشد هذا الرجل الصفوي الذي لم يكشف عن أسمه السلطة المحلية في منطقة جرون أن تلتفت إلى تزايد نشاط المدارس الدينية لأهل السنة والذي اعتبره بالأمر الخطير على الأمن القومي لدولة الاحتلال الفارسية.

وأضاف أن هذا الإهمال من جانب السلطة المحلية يعد بمثابة خيانة كبرى لآل البيت، وينبغي التصدي للأموال التي تأتي من دول الخليج العربي لدعم هذه المدارس بحسب زعمه.

وتابع أنه و في حال استمرار هذا التغافل من جانب السلطة المحلية ستكون له عواقب وخيمة على انتشار مذهب آل البيت في منطقة جرون وسنشهد في وقت لاحق تحول هذه المنطقة إلى معقل للفكر الوهابي.

وتعتبر هذه التصريحات الطائفية دليل واضح على التحريض ضد الأحوازيين السنة في منطقة جرون، كما تظهر حالة التبجح والإنكار التي يعيشها رجال الدين الصفويين، بتحريف الحقائق على الأرض متناسين أن سكان منطقة جرون كلهم من أهل السنة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى