الأخبار

الاحتلال الفارسي يعتقل عدداً من الصيادين في شمال الأحواز

“أحوازنا”

اعتقلت قوات الاحتلال عدد من الصيادين في قضائي المحمرة والأحواز خلال الأيام الماضية، وذلك في إطار خططها الرامية إلى التضييق الاقتصادي على المواطن الأحوازي.

أفادت مصادر مطلعة أن قوات الاحتلال اعتقلت 3 صيادين في قضاء المحمرة يوم 16-4-2015 وصادرت صيدهم. حيث تم اعتقال إثنين من الصيادين في قرية المنيخ التابعة لقضاء المحمرة وصادرت بنادق صيدهم ونقلتهم إلى السجن. كما قامت هذه القوات باعتقال صياد أحوازي في قضاء المحمرة وصادرت صيده البالغ 35 قطعة سمك وبعد ذلك قامت بنقله للسجن.

وفي سياق ذاته ذكرت مصادر الموقع الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز “أحوازنا” نبأ اعتقال المواطن عبد الله أبو كريم الزرقاني من منطقة الزرقان التابعة لمدينة الأحواز العاصمة، يوم الإثنين 20-4-2015 بتهمة الصيد غير المشروع.

وأوضحت المصادر أن قوات الاحتلال الفارسي داهمت بيت “عبد الله” وعبثت في محتوياته وقامت باعتقاله وضربه أمام انظار عائلته ومن ثم اقتادته إلى مكان مجهول.

وفي وقت سابق أوضحت مصادر موقع ” أحوازنا” أن العدو الفارسي أنشأ قوة عسكرية تابعة لدائرة البيئة تحت مسمى ” محافظي البيئة” وجهزهم بكافة المعدات – النواظير المتطورة والأسلحة والذخائر وسيارات دفع رباعي – لمواجهة العرب الذين يمتهنون صيد الطيور في الأهوار والغابات الأحوازية.

وأضافت، أن هذا الإجراء التعسفي سيحرم الكثير من العوائل الأحوازية التي تعتمد على مهنة الصيد، من تأمين قوتها اليومي. وتابعت، أن الكثير من الصادين رفضوا هذا القرار واعتبروه مجحفا بحقهم.

يذكر أن العدو الفارسي يعتقل كل من يرفض هذا القرار ويرسلهم للمحاكم، ويعاقبهم بالسجن لفترة تتراوح ما بين ثلاثة أشهر وثلاث سنوات وغرامة مالية تقدر بأكثر من عشرين مليون ريال.

 11160152_756988664416710_354258913_n

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى