الأخبار

ديدان في مياه شرب بلدة الصرخة

“أحوازنا”

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي في الأحواز مقاطع فيديو تظهر وجود ديدان في مياه شرب بلدة الصرخة التابعة لقضاء السوس.

أظهرت مقاطع فيديو تناقلها المواطنين الأحوازيين على مواقع التواصل الاجتماعي أسبوع الماضي، وجود ديدان في مياه شرب بلدة الصرخة التي تقع شمال غرب قضاء السوس.

وأعرب المواطنون الأحوازيون في بلدة الصرخة عن غضبهم الشديد إزاء هذه الحالة، واعتبروا أن هذا الأمر يدل على استهتار دولة الاحتلال بحياة المواطن الأحوازي.

وقال الناشط في الشؤون الاجتماعية والثقافية السيد “شجاع الصرخي”: إن المياه التي نستخدمها للشرب في بلدة تخرج منها روائح كريهة ولونها بني.

ونفى “شجاع الصرخي” صحة ادعاء دائرة الصحة في قضاء السوس على أن مياه شرب بلدة الصرخة سليمة، وقال: كيف تكون المياه سليمة ونجد فيها الديدان والضفادع.

وبالرغم من تقديم كل الوثائق التي تدل على تلوث مياه شرب بلدة الصرخة لكن دائرة الصحة في قضاء السوس تنفي هذا الأمر وتتمسك بروايتها على عدم وجود أي تلوث.

وفي سياق ذاته أعرب مواطنو قرية المالحة القريبة من بلدة الصرخة، أن مياه شربهم هي أيضا بدورها ملوثة ولا تستحق الثمن الذي يدفعونه لها وطالبوا السلطة المحلية في قضاء السوس بالنظر إلى معاناتهم من مياه الشرب الملوثة وما يترتب عليها من عواقب ستهدد حياتهم.

ويرى الأحوازيون أن دولة الاحتلال تتعمد في إهمال البنى التحتية في المدن والقرى الأحوازية، مقارنة بالمدن الفارسية، ما يؤكد حالة التمييز العنصري ضد الأحوازيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى