الأحواز في الإعلام العربي

بيجاك لـ " الوطن " : نناشد العالم وقف الانتهاكات الإيرانية

قيادة الحزب: البرلمان الأوروبي بإمكانه دعمنا ضد الاحتلال الفارسي جدد ممثلو الشعوب غير الفارسية المضطهدة مناشدتهم المجتمع الدولي بالوقوف إلى جانبهم ومساعدتهم للخلاص من الاحتلال الإيراني ووقف انتهاكات نظام طهران ضد شعوبهم، أمام مؤتمر (وضع الشعوب غير الفارسية) دعا إليه البرلمان الأوروبي في بروكسيل الخميس الماضي، شارك فيه ناشطون وممثلون عن مؤسسات الشعوب غير الفارسية، منها حزب حياة كردستان الحرة (بيجاك) وحركة النضال العربي لتحرير الأحواز، وحزب الشعب البلوشي والشعب الآذري. وكشف ممثلو الشعوب غير الفارسية عن جرائم المؤسسات التابعة للاحتلال الإيراني بحق شعوبهم من الاعتقالات العشوائية والتعذيب والإعدامات والتهجير القسري وسرقة المياه وتجفيف الأحواز والأنهار وتلويث البيئة. وكشف عضو مجلس قيادة حزب (بيجاك)، شيرزاد كمانجر، في تصريح إلى "الوطن" عن تسليم رئيس البرلمان الأوروبي رسالة موقعة من كل المشاركين بينهم برلمانيون أوروبيون وممثلون عن المؤسسات المختلفة، تتضمن خطوات مقترحة بإمكان البرلمان الأوروبي تنفيذها، للمساهمة بالضغط على حكومة طهران لوقف الجرائم التي ترتكبها بحق الشعوب غير الفارسية المضطهدة، ودعمها في نضالها ضد الاحتلال الفارسي.وثمن كمانجر تنظيم الاتحاد الأوروبي مؤتمر الشعوب غير الفارسية، مؤكدا أنها خطوة أولى مهمة على هذا المستوى السياسي لدعم نضال الشعوب غير الفارسية. وأضاف: أن المرحلة القادمة ستشهد تحركات سياسية أخرى بالتنسيق مع القوى التي تمثل الشعوب غير الفارسية، حتى تتمكن من إيصال صوت نضال شعوبنا والجرائم التي ترتكب ضدهم من قبل النظام الإيراني الغاشم. من جهته، شدد القيادي بحركة النضال العربي لتحرير الأحواز، ثائر الكعبي أمام المؤتمر، على حق الشعب الأحوازي في تحرير بلاده من براثن الاحتلال الفارسي، مطالبا الاتحاد الأوروبي بالتدخل لوقف الانتهاكات التي تواجهها الشعوب غير الفارسية. وأشار الكعبي إلى أن حضور حركة النضال العربي لتحرير الأحواز إلى جانب أبرز التنظيمات التابعة للشعوب غير الفارسية ومن بينها حزب حياة كردستان الحرة (بيجاك) وحزب الشعب البلوشي، في البرلمان الأوروبي وبدعوة رسمية منه، يعد نقلة نوعية في نضال الشعوب غير الفارسية، عاداً أنها خطوة إلى الأمام تسهم في تطوير العمل. وعقدت على هامش المؤتمر اجتماعات جانبية بين وفود الشعوب غير الفارسية مع البرلمانيين الأوروبيين لبحث سبل استمرار هذا النوع من الفعاليات، لتسليط الضوء على نضال الشعوب غير الفارسية المتصاعد ودعمه. يذكر أن البرلمان الإيطالي وجه دعوة رسمية لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز وحزب (بيجاك) لإلقاء كلمات في البرلمان في 2010، كما وجه البرلمان السويدي أيضا دعوة رسمية للحزب وحركة النضال العربي لتحرير الأحواز في 2014. سليمان العنزي المصدر:الوطن أون لاين

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *