الأخبار

مشاريع جديدة يقوم بها الحرس الثوري لدعم المستوطنين

 “أحوازنا”

الحرس الثوري يدشن مشاريع عمرانية جديدة لصالح المستوطنين في شمال الأحواز.

إذ أعلن محمد مرادي مسؤول قسم الإعمار في الحرس الثوري الإرهابي، يوم الاثنين الموافق 22/يونيو/2015، عن تدشين هذه المشاريع إذ تشمل البناء، الترميم، وإعطاء المزيد من التسهيلات للمستوطنين في شمال الأحواز.

وأضاف مرادي أن المشاريع الحديثة يصل تعدادها إلى عشرين مشروعا لهذا العام وتحت إدارة الحرس الثوري، إذ سيتم بناء منازل، مدارس، ترميم وحدات سكنية وشبكات صرف صحي بجانب تعديل الطرقات وتسهيل أمور المستوطنين الذين جاؤوا من مناطق مختلفة من الدولة الفارسية.

وأوضح مسؤول قسم الإعمار في الحرس الثوري، أن الحرس الثوري بجانب مشاريعه العمرانية يقوم بمشاريع فكرية وثقافية. وتستهدف المشاريع الفكرية والثقافية للحرس الثوري مرتكزات الهوية الأحوازية ومكانة الإنسان العربي والمسلم وثقافته ومعتقده، ومن جانب أخر تروج للأفكار والاطروحات الطائفية كما أنها تحفز المستوطنين الفرس على استهداف أبناء الشعب العربي الأحوازي.

ويأتي تدشين هذه المشاريع الجديدة بعد إتمام أكثر من مئة مشروع عمراني (استيطاني) في نهاية العام الماضي كلها لصالح المستوطنين ولم تشمل القرى والبلدات العربية الأحوازية التي تفتقر إلى الطرقات، المدارس والمراكز الصحية.

وتعتمد الدولة الفارسية على الاستيطان، والتهجير القسري بشكل كبير جدا في الأحواز بغية القضاء على الهوية العربية الأحوازية. إذ بحسب الدراسات الميدانية التي أعدت من قبل بعض الناشطين الأحوازيين، أن نسبة الاستيطان الفارسي مقارنة بالعام الماضي أرتفعت وذلك بشكل لافت للنظر في الشمال، وحتى الساحل الجنوبي للأحواز لم يسلم من هذا الاستيطان الخبيث.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى