الأخبار

حملة تبرعات في المدن الفارسية دعما للميليشيات الإرهابية في الدول العربية

 “أحوازنا”

أعلن مكتب مرشد الدولة الفارسية عن إنطلاق حملة تبرعات شعبية دعما للميليشيات والعصابات الإرهابية في الدول العربية.

وجاءت هذه الحملة تلبية لمطالب الفرس، التجار وأصحاب رؤوس الأموال في قم وطهران وأصفهان وسائر المناطق الفارسية.

 وأوضح مكتب المرشد، إن هذه الحملة أنطلقت لنصرة الشعوب “المستضعفة” في “البحرين، اليمن، سورية، المقاومة في لبنان” وبلدان عربية أخرى تحتاج إلى الدعم حسب زعم المكتب ومن يديره. ولجمع التبرعات المالية أعرب المكتب أن الجهات المعنية سوف تجمع أموال الراغبين بالتبرع، عبر الإنترنت.

 وتصف الدولة الفارسية “الميليشيات الحوثية بالشعب اليمني، نظام بشار بالشعب السوري وحزب الله بالشعب اللبناني وعملاءها في البحرين بالشعب البحريني، وذلك من أجل إضفاء شرعية على جماعاتها الإرهابية في الدول العربية.”

وقالت مصادر موقع حركة النضال العربي لتحرير الأحواز “أحوازنا” من المتوقع هذه الحملة ستحظى بنجاح كبير في المحافظات والمدن الفارسية نظرا لتأييد الشعب الفارسي لسياسات نظامه التوسعية وعدوانه على البلدان العربية، بينما استبعدت المصادر مشاركة الشعب العربي الأحوازي والشعوب غير الفارسية (الأكراد، البلوش والأزريين) في هذه الحملة العدوانية ضد أمن الدول العربية وسلامتها.

 وأضافت أن هذه الحملة جاءت في وقت استنزف النظام الفارسي مصادره المالية في دعمه للإرهاب في المنطقة الذي ينفذه “نظام الأسد، جماعة الحوثي، حزب الله، حزب الوفاق والحشد الصفوي في العراق”.

 وعلى الرغم من الدولة الفارسية ترتكب الجرائم في سوريا والعراق وسائر البلدان العربية ولكنها تتهم دول الخليج العربي جزافا بالإرهاب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى