الأخبار

أزمة مياه تهدد قرى أحوازية

"أحوازنا"

تفاقمت أزمة المياه الصالحة للشرب وللزراعة في أغلب قرى الأحواز في الآونة الأخيرة والاحتلال يقف خلف هذه الأزمة.

ونقلت مصادر موقع حركة النضال العربي لتحرير الأحواز "أحوازنا" أن عشرات القرى الأحوازية في قضاء عبادان لا تتوفر فيها المياه الصالحة للشرب كما أن مزارعهم تعاني نقصا حادا في مياه الري.

وأضافت المصادر أن شركة المياه الحكومية تتحجج بعدم وجود ميزانيات مالية كافية لتأمين مياه الشرب لأهالي قرى عبادان. ولكن ناشطون أحوازيون يؤكدون أن الاحتلال الفارسي هو السبب في أزمة المياه لأنه حرف مجرى الأنهر الأحوازية  إلى عمق الدولة الفارسية كما أنه يتعمد إهمال المناطق الأحوازية كي يجبر سكانها على الهجرة وترك مناطقهم.

وفي سياق منفصل أكدت المصادر نفسها أن غالبية قرى الأحواز في قضاء الحميدية – من أهم المدن الأحوازية- لا تتمتع بشبكة الغاز المنزلي بالرغم من أن المستوطنات القريبة من تلك المنطقة وفرت لها الدولة الفارسية الغاز المنزلي منذ سنوات.

وأكدت أن سكان هذه المناطق ما زالوا يستخدمون أسطوانات الغاز أو الحطب لطهي الطعام والتدفئة.

وتحتوي الأحواز على أكبر حقول الغاز والنفط في العالم وأرضها خصبة جدا إلا أن الاحتلال الفارسي يسيطر على مواردها الاقتصادية وينهب ثرواتها لصالح الشعب الفارسي أو يوظفها لدعم عملائه في الوطن العربي وزعزعة استقرار البلدان العربية.

 وبالرغم من أن المدن والقرى الفارسية تستفيد من الغاز الأحوازي كما أن الاحتلال يصدر هذا الغاز إلى العديد من دول العالم إلا أن أغلب مناطق الأحواز تفتقر لشبكة الغاز المنزلي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *