الأخبار

#أحوازنا :النائب البحريني محمد العمادي في مرمى الاتهامات الفارسية

"أحوازنا"

شنت وكالة فارس للأنباء هجوما عنيفا ضد النائب البحريني محمد العمادي على خلفية مشاركته في مؤتمر حركة النضال العربي لتحرير الأحواز الذي عقد في كوبنهاغن.

وقال التقرير الذي أعده قسم الشؤون الدولية في وكالة فارس للأنباء إن "محمد العمادي" أحد النواب المقربين من نظام آل خليفة في البرلمان البحريني قد شارك في مؤتمر مناهض لـ"إيران" أقامته منظمة انفصالية "أحوازية" في الدنمارك.

وركزت فارس للأنباء على حديث العمادي حول الدولة الفارسية وتدخلها في شؤون بلاده ، وقوله إن الدولة الفارسية هي العدو المشترك للبحرينيين والأحوازيين، معتبرة هذا التصريح عدوانيا وداعما للإرهاب.

وردا على هذه الاتهامات وفي تصريح خاص لموقع أحوازنا قال النائب البحريني الأستاذ محمد العمادي: أنا سعيد جدا في مشاركتي بالمؤتمر الذي أقامته حركة النضال العربي العربي لتحرير الأحواز في كوبنهاغن، وأعتبر هذه التصريحات تدل على مشاركتنا كان لها أثرا وهذا ما كنا نتمناه .

وأضاف العمادي بالقول : يسرني أن أرى مشاركتي تسببت بألم للاحتلال الفارسي وبإذن الله سأواصل دعمي ومناصرتي  للقضية الأحوازية .

وتابع العمادي بالقول إنني لا أخشى الدولة الفارسية وأن هذه الاتهامات لا تثنيني عن مواصلة دعمي لأهلنا في الأحواز بل اعتبر هذه الاتهامات بمثابة وسام شرف لي لأنها تأتي من أفواه الفرس.

يذكر أن الأستاذ محمد العمادي خلال مشاركته في المؤتمر السياسي الثالث لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز في كوبنهاغن المنعقد في تاريخ 28 و29 من نوفمبر الماضي قد طالب الدول العربية ولا سيما الخليجية بدعم الحركات التحررية للشعوب غير الفارسية في مواجهتها للاحتلال الفارسي واستهدافه بكل الوسائل والطرق الممكنة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى