الأخبار

#أحوازنا: تخريب قبور الصابئة المندائين في مدينة الخفاجية

"أحوازنا"

تعرضت مقبرة الصابئة المندائين في مدينة الخفاجية شمال غرب الأحواز العاصمة إلى تخريب متعمد، يرحج أن يكون من فعل عناصر مخابرات الاحتلال.

وتداول نشطاء أحوازيون على مواقع التواصل الاجتماعي صورا تظهر تخريب قبور تعود لأبناء الديانة الصابئة المندائين  في مدينة الخفاجية يوم السبت الماضي الموافق 12 ديسمبر/كانون الأول .

واستنكر الأحوازيون بمختلف انتماءتهم الدينية والفكرية هذا الفعل الشنيع ، معربين عن تضامنهم التام مع إخوانهم من أبناء الصابئة .

وأشار النشطاء الأحوازيون على مواقع التواصل الاجتماعي إلى العقد الإخوي بين المسلمين و المندائيين و تاريخ تعايشهم السلمي طيلة السنين و القرون الماضية دون أن  يكون هناك نزاع بينهم.

واتهم هؤلاء الناشطون جهات مرتبطة بمخابرات الاحتلال بالوقوف وراء هذه الجريمة النكراء التي تستهدف النسيج الاجتماعي للشعب العربي الأحوازي.

يذكر أن دولة الاحتلال الفارسية لم تعترف بالديانة الصابئة المندائين مما تسبب بحرمان أبناء هذه الديانة من غالبية حقوقهم وعلى رأسها الحقوق الدينية.

ومنعت دولة الاحتلال أبناء الصابئة المندائين من بناء مكان للتعبد – مندي -لأداء طقوسهم وفرائضهم الدينية في مدينة الأحواز العاصمة، حيث غالبيهم يسكنون هناك، وحظر عليهم الاحتفال بأعيادهم الدينية، وأيضا منعتهم من تسمية أبنائهم بلغة الأم (اللغة الآرامية) والتسميات التي ترتبط بتاريخهم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *