الأخبار

#أحوازنا: مشروع "جبهة المقاومة في الجنوب" لمواجهة المقاومة الوطنية الأحوازية

"أحوازنا"

أعلن العدو الفارسي عن البدء بمشروع تحت عنوان "جبهة المقاومة في الجنوب" يهدف إلى مواجهة المقاومة الوطنية الأحوازية وذلك في مؤتمر لقوات بحرية الحرس الثوري الذي انعقد في مدينة جرون خلال يومي الأحد والاثنين الموافقين 13و14 ديسمبر الجاري.

وكشف نقي بوررضائي، مسؤول الأبحاث والدراسات في القوات البحرية التابعة للحرس الثوري، عن تأسيس جبهة المقاومة في الجنوب بأوامر من خامنئي إذ تهدف إلى توحيد الجهود العسكرية والأمنية والاستخباراتية لمواجهة "المقاومة الوطنية الأحوازية" والتهديدات الإقليمية والدولية التي تواجهها دولة الاحتلال بحسب ما جاء على لسان نقي بوررضائي.

وأضاف بوررضائي أن هذه الجبهة ستعمل على معرفة ورصد عناصر التهديد التي تواجه البلاد وفي هذا الإطار ستنسق مع قوات الجيش والأمن وأئمة صلاة الجمعة و نواب البرلمان في أثناء أداء مهامها.

وأوضح بوررضائي أن القوات البحرية في الحرس الثوري هي المسؤولة عن تشكيل هذه الجبهة تنفيذا لأوامر خامنئي خلال لقائة الأخير مع قادة قوات البحرية في الحرس الثوري.

ويرى مراقبون للشأن الأحوازي أن هذا المشروع  يظهر عمق أزمة الدولة الفارسية في ظل تصاعد عمليات المقاومة الوطنية الأحوازية والفشل النسبي للمخططات والبرامج التي وضعها الاحتلال لمواجهة العمل المقاوم.

وقد نشرت وكالة "تسنيم" المقربة من الحرس الثوري خبر تشكيل هذه الجبهة المزعومة وتفاصيل ترتبط بها ولكن سرعان ما حذفته لما يتضمن من تصريحات لقياديين في الحرس الثوري تحث على سفك دماء الشعب الأحوازي وانتهاك حرماته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى