الأخبار

#أحوازنا -وفد أحوازي في القاهرة لمناقشة انتهاكات حقوق الإنسان في الأحواز

"أحوازنا"

التقى وفد من حركة النضال العربي لتحرير الأحواز بمسؤولي المنظمة العربية لحقوق الإنسان وناقش معهم انتهاكات حقوق الإنسان في الأحواز، وسبل تطوير العمل الحقوقي الأحوازي وذلك في مساء يوم الخميس الموافق 21-01-2016 م.

وناقش الوفد الأحوازي انتهاكات حقوق الإنسان في الأحواز وجرائم دولة الاحتلال الفارسية ضد الأرض والإنسان الأحوازيين، وذلك في لقاء رسمي عقد في مقر المنظمة العربية لحقوق الإنسان في القاهرة. وحضره كل من الأستاذ علاء شلبي، الأمين العام للمنظمة والأستاذ محمد راضي، المدير التنفيذي للمنظمة والناشط الحقوقي والأستاذ المهندس راسم السيد سليمان الآتاسي بالإضافة إلى الأستاذ مصطفى ممدوح سالم، الخبير في الشؤون السياسية والأمنية.

وتناول الجانبان طرق تبادل المعلومات الحقوقية ونقل الخبرات والتجارب القانونية وذلك من خلال وضع خطة عمل تبدأ بإقامة دورات تدريبية للناشطين الحقوقيين الأحوازيين وصولا إلى اتفاق حول صيغة تضمن العمل المشترك بين الجانبين في المستقبل.

وطالب الوفد الأحوازي المنظمات الحقوقية العربية بتسليط الضوء على معاناة الأحوازيين جراء الانتهاكات اليومية التي تقوم دولة الاحتلال الفارسية وفضحها أمام الرأي العام العربي والأجنبي.

ودعا الوفد الأحوازي، المنظمة العربية لحقوق الإنسان إلى مساندة الأحوازيين عبر بناء جسر لهم لكي يتواصلوا مع المؤسسات الدولية المؤثرة في مجال حقوق الإنسان ويبرزوا قضيتهم على الصعيد الإنساني والقانوني.

وضم الوفد الأحوازي عضوي اللجنة التنفذية لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز وهما الأخ سعيد حميدان و الأخ حميد منصور الكعبي بالإضافة إلى المدير التنفيذي لمنظمة الدفاع عن حقوق الإنسان الأحوازي وعضو الحركة الأخ كميل آلبوشوكة.

وقد رافق الوفد الأحوازي ، الناشط الدولي الأستاذ فواز العنزي وذلك في إطار التعاون المشترك.

وتعتبر هذه الزيارة هي من أولى نتائج توصيات المؤتمر السياسي الثالث لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز الذي عقد في يومي 28 و29 من شهر نوفمبر من العام المنصرم، ولا سيما أنها تأتي على الصعيد القانوني والحقوقي.

وقد طالب المشاركون في هذا اللقاء بإنشاء محكمة رأي عام جماهيرية تتولى إيضاح حقوق الشعب الأحوازي العربي والانتهاكات التي ترتكب بحقه، والعمل على محاكمة كل المجرمين والمنتهكين من المتسلطين على رقاب الشعوب غير الفارسية، وفقا للمعايير القانونية وفضح انتهاكاتهم وجرائمهم أمام الرأي العام المحلي والإقليمي والدولي.

كما أكدوا على ضرورة عقد إجتماع تخصصي قانوني من الكفاءات العربية والدولية خلال الفترات القادمة، لغرض مناقشة الآليات التفصيلية لنوع الجرائم وأهميتها وطرق معالجتها من الناحية القانونية أمام المحاكم الدولية. وبالإضافة إلى ذلك بذل مزيد من الجهود والعمل للتعاون مع المحامين الدوليين وشركات المحاميين والمكاتب القانونية.

وحول أهمية هذا اللقاء في جمهورية مصر العربية قال عضو اللجنة التنفيذية في حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، الأخ حميد الكعبي إن هذا اللقاء يأتي بناءً على توصيات مؤتمر السياسي الثالث الذي عقدته حركة النضال العربي لتحرير الأحواز في كوبنهاغن وكانت أهم توصياته التواصل مع المؤسسات الإعلامية وحقوق الإنسان وفضح الدولة الفارسية وجرائمها بحق الشعب الأحوازي. لذلك لقد زرنا جمهورية مصر العربية وهدفنا الجوهري أن نضع أمام المنظمة العربية لحقوق الانسان ملف ما يتعرض له الشعب العربي الأحوازي من انتهاكات لحقوقه وما يتعرض له من جرائم وتطهير عرقي واعتقالات عشوائية وإعدامات جماعية على يد العدو الفارسي.

وأضاف الكعبي من خلال المنظمة العربية لحقوق الإنسان نرسل ملف الانتهاكات في الأحواز إلى جامعة الدول العربية، ونكشف للأشقاء المصريين الوضع المأساوي الذي يعيشه شعبنا الأحوازي، مؤكدا على تمدد المشروع الإيراني داخل الدول العربية وخطره على المنطقة وتهديده للأمن القومي العربي ولحمة المجتمعات العربية.

وأشار القيادي في حركة النضال أن مصر دولة عربية كبيرة ولها ثقلها السياسي وتأثيرها العربي والإقليمي، وعلى مر العقود حملت على عاتقها مسؤولية الدفاع عن العرب وقضاياهم العادلة، لذلك اليوم نتطلع إليها و"كلنا أمل" لكي تلعب مصر العروبة دورا محوريا ومؤثرا فيما يخص القضية الأحوازية وتقف بجانب الشعب العربي الأحوازي وقضيته العادلة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *