الأحواز في الإعلام العربي

#أحوازنا- الوطن: إيران تنهب أراضي الأحوازيين لبناء مشروع استيطاني

تجمع عشرات المزارعين من قرية "عرب حسن" في إقليم الأحواز المحتل من قبل إيران، أمام مبنى الحاكم العسكري في مدينة تستر، وذلك للاحتجاج على قرار سلطات الاحتلال مصادرة أراضيهم الزراعية، وذلك وفقا للموقع الإعلامي للمقاومة الوطنية "أحوازنا".
وقال الموقع إن المزارعين طالبوا السلطات بالتراجع عن قرارها الذي وصفوه بالمجحف وغير الإنساني، مهددين بعدم الرضوخ لمثل هذه القرارات، حتى وإن تطلب الأمر مواجهة الاحتلال بالسلاح، مشيرا إلى أن سلطات الاحتلال كانت قررت قبل أشهر، مصادرة كل الأراضي الزراعية في القرية التي تبلغ مساحتها 3 آلاف هكتار.
وكشفت مصادر "أحوازنا" عن وجود مخطط لمنح هذه الأراضي إلى المستوطنين الفرس في إطار مشروع استيطاني الذي بموجبه اغتصبت سلطات الاحتلال أكثر من 550 ألف هكتار من الأراضي الزراعية الخصبة في شمال الأحواز.
يذكر أن قرية "عرب حسن" تقع جنوب مدينة تستر على بعد 25 كيلومترا وتتبع إداريا لقضاء هذه المدينة ويسكنها أكثر من 5 آلاف نسمة يعتمدون في حياتهم على الزراعة وتربية الماشية.
وتشرف شركة تابعة للحرس الثوري على تنفيذ المشروع الاستيطاني بميزانية هائلة تقدر بـ483 .2 مليار دولار لكل عام، كما أن الصندوق المالي "الإيراني – الصيني" سيمول هذا المشروع بأكثر من 613 مليون دولار. 

معيض الرفدي

المصدر: صحيفة الوطن السعودية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى