الأخبار

#أحوازنا-العنصري "علي نوري زاده" يفتري على الشعب الأحوازي

"أحوازنا"

رصد المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي مقطعا مصورا نشر على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيه الدعي "نوري زاده" في برنامج تلفزيوني وهو يتطاول على الشعب العربي الأحوازي.

وقال الدعي على نوري زاده، إن الأحوازيين مجرد أقلية يعيشون في الأحواز ولا يمكن منحهم حتى الحكم الذاتي قياسا بالشعوب الأخرى إن تم منحها الحكم الذاتي في المستقبل.

وأضاف العنصري نوري زاده منتقدا الناشطين الأحوازيين بأن عدد نسمة الشعب الأحوازي لا يصل إلى عشرة ملايين وإذا أجريت أي تغييرات في الأحواز (يقصد شمال الأحواز أو كما يسميه الفرس "خوزستان") فلن يحصل الأحوازيون على مبتغاهم حيث إن عددهم قليل جدا قياسا بالأخرين حسب ادعاءه.

وخلال كلامه تحدث نوري زادة عن المستوطنين الوافدين من أقاليم اصفهان ولرستان والمناطق الأخرى الفارسية على أنهم يشكلون الأغلبية في الأحواز.

تجدر الإشارة إلى أن الدعي نوري زاده ليست المرة الأولى التي يتهجم فيها على الشعب الأحوازي بل في فترات سابقة تهجم على الشهيد الشيخ خزعل بن جابر المرداو ورفض أن يسميه بالشهيد، ناهيك عن تهجمه على ملوك وشيوخ الدول الخليجية ونعتهم بمصطلحات غير لائقة.

كما أن نوري زاده يعتبر أن الجزر الاماراتية الثلاثة هي أراض تتبع الدولة الفارسية وفضلا عن مطالبته بضم المملكة البحرينية إلى الدولة الفارسية واصراره على استخدام "الخليج الفارسي" بدلا من الخليج العربي في مقابلاته التلفزيونية.

وأعرب العديد من الناشطين الأحوازيين في مواقع التواصل الاجتماعي، عن غضبهم اتجاه افتراءات الدعي "علي نوري زاده" واعتبروها إهانة للشعب الأحوازي، مطالبين الفضائيات العربية بعدم استضافته لأنه لا يستهدف الشعب الأحوازي فحسب وإنما يستهدف الإسلام والعروبة معا حيث إن مقابلاته التلفزيونية تثبت ذلك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى