الأخبار

تنفيذا لخطة ابطحي لتهجير النخب الأحوازية: الدولة الفارسية تهجر العشرات من المثقفين الى العمق الفارسي


“أحوازنا”

 

 أعترف نائب الحاكم العسكري لشمال الأحواز أحمد صياحي عن تهجير العشرات من المثقفين الأحوازيين الى المدن الفارسية، في ما حاول ان يعزو ذلك لأسباب اقتصادية متردية في المنطقة وعدم وجود فرص عمل في المدن الأحوازية.

 

يأتي هذا التهجير وإن لم يذكر عن مسبباته ضمن سياسة قد إتخذتها الدولة الفارسية والتي كشف عنها عام 2005 ضمن ما عرف بوثيقة أبطحي التي كانت سببا في إندلاع الإنتفاضة النيسانية المباركة عام 2005 والرامية الى تهجير مئات العقول الأحوازية المثقفة الى العمق الفارسي بغية المساهمة في مزيد من التجهيل الذي يمارس على الشعب العربي الأحوازي، إلا ان الرد الأحوازي في حينها كان تفجير إنتفاضة عارمة شملت العديد من المدن الأحوازية رفضا لما جاء في هذه الوثيقة، كما وسيكون الرد على هذه الخطوة العدوانية الحالية كذلك بنفس الاسلوب وهو الثبات على مقاومة التهجير القسري ومقاومة جميع السياسات العدوانية الفارسية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى