الأخبار

قطع مياه الشرب عن مئات البيوت في قرى قضاء المحمرة

“أحوازنا”

قطع الاحتلال الفارسي قبل أيام مياه الشرب عن مئات البيوت في عدد من القرى التابعة لقضاء المحمرة دون سابق إنذار ودون أي سبب واضح.

وأفادت مصادر مطلعة من الأحواز المحتلة نباء قطع مياه الشرب عن خمسمائة أسرة أحوازية في عدد من القرى التابعة لقضاء المحمرة على يد الاحتلال الفارسي. وأشارت المصادر، أن دائرة المياه والصرف الصحي في قضاء المحمرة وبمساندة قوات الشرطة التابعة للاحتلال الفارسي دخلت على بيوت المواطنين العرب في اثنتي عشرة قرية منها “المنيخ ومعمرة صنكور والشلهة ” وقامت بتمزيق أنابيب المياه وقطعها. وعندما استفسر المواطنون العرب عن هذا الإجراء التعسفي ومسوغاته، أجابهم مسؤولو الاحتلال في دائرة المياه والصرف الصحي إن حصولكم علي مياه الشرب جاء بصورة تخالف قوانين الدولة “الفارسية”، وللحصول على مياه الشرب عليكم التقدم بطلب للجهات المعنية بهذا الأمر. وبسبب هذا الإجراء التعسفي أصحبت العشرات من العوائل الأحوازية غيرة قادرة على توفير المياه الصالحة للشرب ولا تعرف كيف أن تحل هذه الأزمة المفتعلة وتتطلع للعالم الحر أن يساعدها في محنتها اليومية.

 وما يثير الاستغراب أن هذه القرى العربية تتمتع بالمياه الصالحة للشرب قبل مجيء نظام الملالي إلى سدة الحكم وقبل أن يصيغ الفرس دستورهم العنصري. كما أن هذا النظام لم يقدم لهذه القرى العربية أي خدمات تذكر والمياه متوفرة لديهم منذ عشرات السنين.

ويعتبر الكثير من المتابعين لشأن الأحوازي أن هذه الممارسات التعسفية لا تعتبر ممارسات فردية أو عشوائية يقوم بها رجال الاحتلال الفارسي في الأحواز. وإنما تعتبر تنفيذا للمشروع الاستراتيجي الفارسي في الأحواز الذي يقضي بالتضييق على العرب وتهميشهم ثم تهجيرهم خارج الأحواز، واستبدالهم بالمستوطنيين من أجل تغيير الديموغرافيا العربية الأحوازية لصالح المستوطنين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى