الأخبار

ممثل عبادان: نسبة التوظيف للمواطنين الأحوازيين لا تتجاوز الـ5 في المئة

نسبة البطالة ترتفع بين أبناء الأحواز. التوظيف في الشركات المنتشرة في الأحواز المحتلة تتحكم فيها سياسة الفصل العنصري.


صرح محمد سعيد انصاري ممثل مدينة عبادان في البرلمان الفارسي يوم 30 اكتوبر 2012 ” بأن وضع التوظيف في محافظات شمال الأحواز سيء للغاية وذلك بسبب إعطاء الاولوية للوافدين الفرس”.


وأوضح “أنصاري” بأن “الإحصائيات المعلنة عن وضع التوظيف في مدينة عبادان تظهر بان 50 في المئة من فرص العمل تعطى للوافدين الفرس، وأن 50  في المئة الباقية للمواطنين الأحوازيين، ولكن الحقيقة التي نراها في الواقع تبطل هذا الادعاء، وتؤكد أن نسبة التوظيف للمواطنين الأحوازيين لا يتجاوز الـ5 في المئة”.


واستنكر ” أنصاري ” أسلوب التوظيف المتبع في مدينة عبادان قائلا : ” بالرغم من وجود الكثير من أصحاب الشهادات العليا من أبناء عبادان إلا أنهم عاطلون عن العمل ولا يجدون فرص التوظيف في الشركات والمصانع المنتشرة في هذه المدينة”. مرجعا السبب في ذلك إلى أن أولوية التوظيف في هذه المدينة الأحوازية هو من نصيب المستوطنين الفارس.


يذكر بأن البطالة متفشية بين أبناء الأحواز في جميع المدن بالرغم من وجود كم هائل من الشركات التي تعج بها الأحواز المحتلة. كشركات قصب السكر، شركات النفط والغاز، شركات البتروكيماويات وباقي الشركات الفارسية والأجنبية المتواجدة على أرض الأحواز.


 


 


 


 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى