آراء ومقالات

عملية “سبع تلال” تثبت ان التنظيمات ليست “دكاكين

 

في حديث سابق تحدثنا عن دور التنظيمات الاحوازية في اكمال المشوار
وانجاح “المشروع التحرري الاحوازي” من براثن الاحتلال الايراني وضرورة
الالتحاق بركب الجماعة والكف عن العمل المنفرد والعشوائي الذي وللاسف ينتهجه كثير
من المناضلين الاحوازيين الشرفاء بحجة “عدم الطمئنة” لعمل التنظيمات
الموجودة وحتى بعض الاحيان “الشك في مصداقيتها” الامر الذي جر البعض لكي
يصف التنظيمات الموجودة “بالدكاكين” ومن ينشط فيها “بالتجار”
!!!!

 

 وليس فيه عيب ان كانت تلك الافكار او التصريحات التي تصدر من
هذا وذاك دلالة على روح “التعددية” لدى الاحوازيين ولا ننكر ضرورة وجود
“المستقلين” ولانرغب ان يكون الحزب والتنظيم ما فوق ارادة الشعب بأطيافه
والوانه ولكن وكما ذكرنا مرارا وتكرارا نحن بحاجة ماسة الى تكثيف الجهود وتوحيد
الصف و يجب على من يدعي الاستقلالية في عمله ان “ينسق”
و”يحاور” و”يشاطر” عمله مع التنظيمات الموجودة (مع الحفاظ على
استقلاليته) علما بأننا نجد في اطياف الاحزاب والتكتلات الاحوازية “تنوع
فريدا” في “اليات العمل الثوري” يكون في مقدمتها العمل العسكري
والمقاومة المسلحة وفي المؤخرة دعاة الفدرالية والحكم ذاتيين, حيث يتيح هذا التنوع
“خيارات عده” لمن اراد ان ينهض على رجليه ويتفائل  (بدل
الجلوس والتشائم) بالعمل التنظيمي ويصطف بصفهم قدر الامكان!!!!!!!! 

وتأتي “عملية سبع تلال” الفدائية التي استهدفت المنشئات
النفطية الايرانية في وقتها لتكون شاهدا على وجود العمل التنظيمي في صميم الثورة
الاحوازية وتبرهن على ان هناك”دراسة” و”تدقيق”
و”خصوصية” في العمل التنظيمي الاحوازي, تجلت بتلك العملية البطولية التي
قام بها شباب “حركة النضال” من فصائل منظمة “حزم” حيث استطاعوا
ضرب الاحتلال الايراني في شريان حياته الرئيسي علما بوجود الحراسة المشددة لتلك
المنشئاة!!! لذلك ولكي نكون منصفين ونشد على ايدي المجاهدين داخل الوطن يجب
الاعتراف والقول عن جد!!!!!! 

كانت تلك العملية رائعة من حيث التوقيت والاختيار والتنفيذ فبارك
الله بكم يا مناضلين!!!!

ثم يثبت “عدم سقوط ضحايا بشرية” في هذه العملية ان
الاحوازيين لم يكونوا “ارهابيين” والهدف من ارسال الرسالة هو ايصال
الصوت الاحوازي الرافض لوجود الاحتلال الايراني الى العالم وطلب النصرة والدعم!!!

واخيرا تصوير العملية والتأخير الذي حصل في تبني العملية وبث الفلم
يوحي بأن هناك “نضوج” في العمل التنظيمي الاحوازي وانها ليست
“دكاكين”!!

9/11/2012

yousef.alahwazi@gmail.com    

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى