الأخبار

تنديدات واسعة على إثر إقصاء العرب والتوظيف المستوطنين فقط

 ” أحوازنا “

 

ندد أبناء قضاء السوس الأحوازي وبالأخص الطبقة المتعلمة بسياسة إقصائهم من التوظيف ومنح فرص التوظيف والعمل للمستوطنين فقط.

وانتشرت حالة استياء واسعة بين أبناء قضاء السوس ولا سيما الطبقة المتعلمة والمثقفة من قرارات دولة الاحتلال الفارسي بتوظيف العشرات من المستوطنين، الوافدين حديثا من المدن الفارسية، في الدوائر الحكومية في هذا القضاء.

وتحدثت وكالة ” اكزار” العربية في الأحواز عن حالة الاستياء والغضب العارم في قضاء السوس، شمال الأحواز، وبالأخص بين الطبقة المتعلمة والمثقفة. ويأتي السخط والغضب الأحوازي على خلفية توظيف دولة الاحتلال الفارسي العشرات من المستوطنين في الدوائر الحكومية في قضاء السوس. وأضافت وكالة “اكزار” أن التوظيف الأخير شمل المستوطنين فقط، –الذين وفدوا من محافظات فارسية واستوطنوا في الأحواز بدعم من الاحتلال-بالرغم من مستوى البطالة المرتفع بين العرب أبناء قضاء السوس.  وأشارت “اكزار” عن أنباء تؤكد توظيف ثمانية مستوطنين في دائرة الأثار والتراث الثقافي في قضاء السوس.

وفي ذات السياق عينت دولة الاحتلال الفارسي المستوطن “علي بورباقر” في منصب عمدة مدينة “بيت كريم” التابعة لقضاء السوس على رغم من وجود كوادر عربية، من هذه المدينة، تتمتع بالمؤهلات العلمية والخبرات الكافية لشغل هذا المنصب.

ورغم المطالبات الأحوازية المستمرة بحقوقهم المسلوبة ولكن الاحتلال الفارسي لم يستمع لها ولم يهتم بها، بل رفع وترة سياساته العدوانية في الأحواز منتهزا الصراع الجاري في المنطقة للتغطية على إجرامه في الأحواز.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى