الأخبار

تنسيق مخابراتي بين الدولة الفارسية والعراق لإلقاء القبض على الأحوازيين الفارين إلى العراق

أعلن وزير العدل الفارسي” مرتضى
بختياري” في تصريح له لوكالة مهر للأنباء،
قبل ايام قال فيه: ” تم التوصل مؤخرا إلى
إتفاق أمني بين حكومتي إيران والعراق، يتم بموجبه اعتقال وتحويل كل
(الأرهابيين)  الأحوازيين “حسب وصفه
” المتواجدين في العراق إلى ايران “.

وأوضح بختياري” سيتم بموجب الاتفاق  التنسيق بين جهازي المخابرات الإيرانية
والعراقية لرصد أماكن الأحوازيين المتواجدين في العراق ومن ثم اعتقالهم وتحويلهم
الى إيران للنظر في أمرهم، ومعاقبتهم حسب ما اغترفوه من أعمال ضد إيران ” .

يذكر أنه سبق للدولة العراقية العميلة لإيران
أن قامت باعتقال العديد من المقاومين الأحوازيين في العراق بالرغم من
حصولهم على صفة اللاجئين، وحق الحماية  من المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة
للأمم المتحدة. إلا أن الحكومة العراقية انتهكت اتفاقية جنيف الخاصة باللاجئين،  بتسليمهم الى الدولة الفارسية ليواجهوا مصيرهم
في ظل قانون ظالم لا علاقة له بقيم العدالة.

وترتب على ذلك التواطئ من قبل الحكومة العراقية، أن أعلن القضاء
الفارسي  الأسبوع الجاري، المصادقة على  حكم الإعدام بحق محمد علي العموري الذي سلمته
حكومة نوري المالكي الى مخابرات الدولة الفارسية بعد ان قضى 3 سنوات في سجونها
المظلمة، بالاضافة الى أربعة من رفاقه، وهم: هاشم الشعباني، وهادي الراشدي، وجابر
آلبوشوكة، ومختار آلبوشوكة
.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى