الأخبار

معاناة طالب قضاء الفلاحية بسبب انقطاع الإنترنت

  "أحوازنا"

الاحتلال يقطع الإنترنت في مدينة الفلاحية وضواحيها رغم الحاجة الماسة للطلاب والطالبات للإنترنت. وأكد ناشطون أحوازيون للموقع الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز "أحوازنا" خبر معاناة أهالي قضاء الفلاحية ولا سيما فئة الطلاب والطالبات بسبب استمرار قطع شبكة الإنترنت. وأضاف الناشطون أن شريحة طلاب الجامعات والمدارس أكثر المتضررين من قطع شبكة الإنترنت بسبب حاجتهم الملحة للإنترنت لإداء واجباتهم الدراسية. وقال الناشطون لموقع "أحوازنا" إن طلبة المدارس والجامعات قدموا العديد من الشكاوى لدائرة الاتصالات مطالبيها بحل هذه المشكلة التي باتت تؤرقهم ولكن المسؤولين المعنيين يرفضون حل هذه المشكلة. ونشرت في الآونة الأخيرة بعض وكالات الأنباء الفارسية تصريحات لمسؤولين فرس يتحدثون عن هذه المشكلة ولكنهم لم يعالجوها لحد هذه اللحظة. وجدير بالذكر أن سلطات الاحتلال الفارسي تراقب بشدة مستخدمي الإنترنت كما أنها تحجب الآلاف من المواقع الالكترونية في الأحواز في إطار سياسة التعتيم الإعلامي وفرض الإيدلوجية الفارسية والفكر الصفوي على الشعب العربي الأحوازي. وقد نشرت وكالات الأنباء الفارسية قبل أيام رسالة للنائب الأول لرئيس السلطة القضائية في الدولة الفارسية "محسني ايجائي"، يطالب من خلالها وزير الاتصالات بحجب شبكات التواصل الاجتماعي والاتصالات المجانية عبر الإنترنت مثل الواتس اب، تانغو وفايبر، وإلا ستتخذ السلطة القضائية الإجراءات اللازمة حسب ما ذكر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى