الأخبار

أمراض خطيرة تصيب الأسرى الأحوازيين في السجون والاحتلال يمتنع عن معالجتهم

"أحوازنا"

ناشدت عوائل الأسرى والسجناء الأحوازيين، مؤسسات حقوق الإنسان الدولية والمنظمات الطبية بتقديم المساعدة والدعم للأسرى الأحوازيين، والضغط على العدو الفارسي لإلزامه بواجباته تجاه الأسرى والكف عن سياسة الإهمال الطبي التي تمارسها إدارة سجون الاحتلال الفارسي بشكل يومي تجاههم.

وأكدت مصادر الموقع الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز، أن مرضا يصيب الأسرى والسجناء في مدينة تستر العربية وينتشر بكثرة ورغم انتشار هذا المرض والخطر الذي يسببه على حياة الأسرى الأحوازيين ولكن الاحتلال الفارسي لم يتخذ اجراءات ملحوظة لمعالجة الأسرى الأحوازيين.

وبحسب المصادر نفسها أن عدد الأسرى الأحوازيين في سجون الإحتلال يزداد يوميا وتزداد معاناتهم نتيجة الإهمال المتعمد وعدم اكتراث السجون بحياتهم وزج العشرات منهم في غرف صغيرة داخل السجون.

ويتعرض المناضلون الأحوازيون في سجون الاحتلال الفارسي لموت بطيء بسبب انتشار الأمراض الخطيرة بينهم ومنها الأمراض التنفسية والجلدية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى