الأخبار

#أحوازنا-مواطن أحوازي يصارع الموت بعد تعرضه للتعذيب الوحشي

"أحوازنا"

قالت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز، إن ضابط فارسي في قوات أمن الاحتلال -قسم التحريات-،أطلق النار على المواطن الأحوازي نادر الشريفي في مدينة "عبادان" مساء يوم 11من الشهر يونيو الجاري وذلك في محاولة منه لقتله.

وأضافت المصادر أن بعد تعرض المواطن لإصابة خطيرة نقل لمبنى التحريات التابع لقوى أمن الاحتلال وسط المدينة ومورس ضده التعذيب الوحشي بكافة أشكاله بدلا من نقله للمستشفى.

وأضافت المصادر، أن الضابط الذي أطلق النار على المواطن الأحوازي يعرف بـ"علوي" يشتهر هذا الضابط بارتكابه الجرائم ضد المواطنين الأحوازيين.

وأوضحت المصادر، أن المواطن "نادر الشريفي"بعد ما فقد وعيه نتيجة التعذيب وحالة النزيف نقل إلى مستشفى "طالقاني" الواقع  بين مدينتي "المحمرة و عبادان" حيث وصف الأطباء حالة نادر الشريفي بالحرجة جدا بينما منع أمن الاحتلال أقاربه من رؤيته بالمستشفى. ويسكن الجريح الأحوازي "نادر الشريفي" البالغ من العمر 23 عاما في منطقة "البريم" الواقعة في مدينة "عبادان".

وتتعمد القوات الأمنية الفارسية المحتلة بإطلاق النار بشكل عشوائي على المواطنين الأحوازيين وقتلهم دون سابق إنذار في محاولة منها لإخافة الأحوازيين الذين يواجهون هذه القوات المعتدية بإرادتهم وإيمانهم بقضيتهم العربية الأحوازية. وتأتي هذه الجريمة بعد مرور شهر على قتل المواطن الأحوازي "علي الهلالي" في مدينة "المحمرة" بطريقة مماثلة من قبل أحد الضباط الفرس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى