الأحواز في الإعلام العربي

#أحوازنا – الرياض: صلاة العيد وبيع الملابس العربية تهمة لاعتقال الأحوازيين في إيران

اعتقلت السلطات الإيرانية أكثر من عشرين مواطنا أحوازيا في عدة مناطق أحوازية بتهمة التنسيق لإقامة صلاة عيد الفطر المبارك.وأوضحت حركة النضال العربي لتحرير الأحواز في بيان صحافي زودت أمس الـ"الرياض" بنسخة منه: أن قوات الاحتلال الفارسي شنت حملة اعتقالات في مدينة الحميدية والفلاحية غرب الأحواز العاصمة، واعتقلت خلال الحملة المواطن الأحوازي مصطفى شاطر ويعقوب صالح آل ناصر واقتادتهم إلى مكان مجهول،وأضافت بأنه خلال الأيام الماضية رفع مما أثار حالة من الفزع والرعب في صفوف قوات الاحتلال التي سارعت إلى إزالة العلم خوفاً من انتشار خبره والتقاط صور منه من قبل الناشطين الأحوازيون، وأشارات إلى أن سلطات الاحتلال تسعى جاهدة تعكير أجواء عيد الفطر وتمنع الأحوازيين للاحتفال به وارتداء الملابس العربية ،وذكرت الحركة بأن قوات الاحتلال الفارسي اعتقلت عشرين أحوازياً في مدينة البسيتين غرب الأحواز يومي الثاني والثالث من الشهر الجاري ،وذلك بعد صدور تقارير من مراكز الباسيج في مدينة البسيتين تفيد على أن أبناء المدينة ينسقون لأداء صلاة عيد الفطر المبارك خارج المدينة،ولفتت الحركة بأن عدد كبير من المركبات الأمنية والباسيج والمخابرات الفارسية شاركت في حملات المداهمات والاعتقالات في البسيتين واقتادت المعتقلين إلى أماكن مجهولة،وبينت الحركة بأن قوات الاحتلال الفارسي اعتقلت كذلك المواطن الأحوازي حسن الساري قبل أيام وذلك أثناء بيعه للأزياء العربية في سوق "الكويت" في مدينة الخفاجية غرب الأحواز ونقلته إلى مكان مجهول دون إبلاغ أسرته.

يذكر أن سلطات الاحتلال الإيرانية تُضاعف من حملات المداهمات والاعتقالات قبل عيد الفطر المبارك للضغط على الناشطين الأحوازيين ولنشر الخوف والإرهاب وسط المجتمع الأحوازي.

المصدر: صحيفة الرياض

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى