الأخبار

#أحوازنا-تجمع مئات الشبان الأحوازيين العاطلين عن العمل في مدينة معشور

"أحوازنا"

قالت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز أن المئات من الشبان الأحوازيين العاطلين عن العمل، تجمعوا أمام مبنى الحاكم العسكري لقضاء معشور يوم 12 يوليو احتجاجا على التمييز العنصري التي تمارسه الشركات والمصانع على الأحوازيين في التوظيف.

وندد المحتجون بممارسات دولة الاحتلال في توظيف المستوطنين الفرس القادمين من الأقاليم الفارسية على حساب أبناء القضاء معتبرين ما يجري بأنه تمييز عنصري متعمد يستهدف الإنسان العربي الأحوازي.

وفي سياق مواز علمت مصادرنا أن عمال بلدية مدينة الأحواز العاصمة لم يحصلوا على مستحقاتهم المتأخرة منذ 5 أشهر على الرغم من مطالباتهم المستمرة والوقفات الاحتجاجية التي نفذوها وكان آخرها يوم 13 يونيو إذ اعتقل 21 عاملا ليفرج عنهم في 18 يونيو بوثائق مالية قدرها 300 مليون ريال.

واعترف المستوطن علي جلمرادي النائب في برلمان دولة الاحتلال عن قضاء معشور بوجود 25 ألف عاطل عن العمل في هذا القضاء، بينما يعمل عشرات الآلاف من العمال الفرس في منطقة خور موسى الاقتصادية والتي تضم 22 مجمعا للبتروكيمياويات.

وفي الإطار ذاته كشف ناصر صالحي النائب عن قضائي الخفاجية والحويزة (ميسان) في برلمان دولة الاحتلال أن 90% من عمال وموظفي مصانع البتروكيمياويات في الأحواز هم من غير العرب (المستوطنين الفرس).

تجدر الإشارة إلى أن مركز الإحصاء العام في الدولة الفارسية، كشف أن 67% من الطاقة القادرة على العمل في الأحواز عاطلة عن العمل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *