الأخبار

الأحواز.. قلق متزايد بسبب استهداف الاحتلال للآثار

"أحوازنا"

ازداد القلق الأحوازي في الفترة الأخيرة بسبب استهداف الاحتلال الفارسي للآثار والمعالم التاريخية في الأحواز وتدمير العديد منها تحت ذرائع وحجج شتى.

وتؤكد المعلومات الواردة من الأحواز المحتلة أن اعتداءات الاحتلال الفارسي العنصري طالت أكثر من سبعمائة أثر ومَعْلَم تاريخي شمال الأحواز. ويعتبر استهداف المعالم التاريخية الأحوازية من أبرز السياسات الإجرامية الفارسية بحق الشعب العربي الأحوازي وهويته العربية. ويتذرع دائما العدو الفارسي بتطوير البنية التحتية والصناعات أثناء استهدافه المعالم الأحوازية.

ومنذ بدايات الاحتلال الفارسي للأحواز ولحد هذه اللحظة استهدف العدو الفارسي العديد من المعالم والآثار التاريخية الأحوازية، من أجل طمس الهوية العربية والقضاء عليها. وفي سياق متصل أدان بعض من النشطاء السياسيين والمهتمين بالهوية الوطنية، هذا الإجرام الفارسي ونددوا به. وطالبوا المؤسسات والمنظمات الدولية والإقليمية بإدانة هذا الإجرام والضغط على الدولة الفارسية حتى لا تكرره.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى