الأخبار

#أحوازنا-الاحتلال الفارسي يعتقل شابين في مدينة الأحواز

"أحوازنا"

اعتقل الاحتلال الفارسي الشابين الأحوازيين فلاح (محمد) حسن الجلداوي ورسول كريم الزهيري بعد مداهمة منزليهما خلال يومي 31 يوليو الماضي و1 أغسطس الجاري في حي الثورة غربي الأحواز العاصمة.

وقالت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز، إن مخابرات الاحتلال الفارسي داهمت منزل الشاب رسول كريم الزهيري البالغ من العمر 19 عاما في حي الثورة غربي الأحواز العاصمة يوم 31 يوليو الماضي وقامت باعتقاله ونقله إلى سجنها السري شمالي الأحواز العاصمة.

وأضافت المصادر ذاتها أن مخابرات الاحتلال اعتقلت الشاب فلاح (محمد) حسن فرهود الجلداوي البالغ من العمر 17 عاما بعد مداهمة منزله في شارع عبد القادر في حي الثورة يوم 1 أغسطس الجاري واقتادته إلى سجنها السري.

تجدر الإشارة إلى أن المعتقل الأسير فلاح حسن فرهود الجلداوي سبق وأن اعتقلته قوات الاحتلال في الخامس من شهر يناير هذا العام وأفرجت عنه بعد أيام قليلة. وينحدر فلاح الذي يعرف باسم محمد أيضا من أسرة مناضلة ومعروفة في حي الثورة غربي الأحواز العاصمة.

وفي سياق ذي صلة ذكرت مصادرنا أن مصير معتقلي مدينة البسيتين غرب الأحواز منذ اعتقالهم يومي الثاني والثالث من شهر يوليو الماضي على يد مخابرات الاحتلال الفارسي، مازال مجهولا وحصل المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي على قائمة أسماء جديدة من هؤلاء المعتقلين وهم: عيسى محمد السوداني، جعفر محمد السوداني، قاسم لطيف الحيدري، ايلاف صخراوي ومحمد الساري.

وتتهم سلطات الاحتلال معتقلي مدينة البسيتين بالتنسيق من أجل إقامة صلاة عيد الفطر المبارك دون أخذ تصريح رسمي من الجهات الأمنية في المدينة مما يعد انتهاكا صارخا لكافة القوانين والشرائع الدولية في هذا الشأن.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *