الأخبار

محاضرة طائفية للعميل "راشد الراشد" في الأحواز

"أحوازنا"

ألقى العميل "راشد الراشد" محاضرة طائفية، يوم الثلاثاء الموافق 11-11-2014 م، في إحدى الجامعات الرئيسية في الأحواز وتحت إشراف المخابرات الفارسية.

ويتلقى العميل المدعو "راشد الراشد"، الذي يحمل الجنسية البحرينية، دعما ماديا وسياسيا من المخابرات الفارسية والحوزة الصفوية، ويعتبر من أبرز وجوه الطابور الخامس في البحرين ويعمل لصالح الدولة الفارسية وينفذ أجندتها. ونقلت وكالة "إيرنا" الرسمية أن الهدف من إلقاء هذه المحاضرة من قبل "قائد الثورة البحرينية" راشد الراشد –حسب وصف الوكالة الفارسية -هو كشف المخاطر والتهديدات التي ستنتجها التيارات التكفيرية على الأمة الإسلامية -حسب زعمها. ولم تكشف بعد "إيرنا" تفاصيل أكثر عن هذه المحاضرة الطائفية والتحريضية والتي جاءت لمواجهة الفكر القومي والصحوة الدينية بين الشعب العربي الأحوازي ولا سيما بين جيل الشباب.

وحضر هذه المحاضرة عدد كبير من طلاب الجامعات وعلى وجه الخصوص من المستوطنين إذ اكتظت قاعة المحاضرات بالحاضرين للاستماع إلى الأفكار والاطروحات الطائفية التي يناقشها المدعو راشد الراشد.

وقال ناشط أحوازي للموقع الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز "أحوازنا" إن الدولة الفارسية تحاول تواجه الحراك الثوري العروبي في الأحواز ليس فقط بالطرق العنيفة والدموية (الاعتقالات والاغتيالات)، بل تحاول أن تستخدم الأدوات الناعمة وتستغل مشاعر الأحوازيين وتوظفها بطريقة تخدم الاستراتيجية الفارسية. ومؤخرا أقيمت مؤتمرات وندوات في الأحواز وبحضور شخصيات تحمل الجنسية البحرينية والعراقية واليمنية، وذلك في محاولة يائسة من الدولة الفارسية لإعطاء صورة مزيفة عن المقاومة الوطنية الأحوازية وأفكارها وتشويه صورتها العروبية أمام الجماهير الأحوازية، ومن أجل ترويج الطائفية في المجتمع الأحوازي تفككه بأدوات "عربية".

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى