الأخبار

#أحوازنا – المقاومة الوطنية الأحوازية تستهدف أحد التجار المستوطنين في الأحواز العاصمة

"أحوازنا"

قالت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز إن مجموعة مسلحة تابعة للمقاومة الوطنية الأحوازية استهدفت في منتصف ليلة الأحد الموافق 28 أغسطس الجاري المستوطن "الله ياري" أحد كبار تجار الذهب في الأحواز العاصمة.

وأضافت المصادر أن مقاتلين يستقلون دراجة نارية أطلقوا نيران أسلحتهم على ياري الذي كان يقود سيارته في أحد شوارع حي كيانبارس الاستيطاني شمال مدينة الأحواز العاصمة وأنباء عن إصابته بجروح خفيفة.

وتابعت المصادر أن مجموعة أخرى تابعة للمقاومة قامت بإضرام النيران في منزله في المنطقة ذاتها مما أدى إلى إصابة زوجته بحالة اختناق نقلت على أثرها إلى أحد مستشفيات مدينة الأحواز العاصمة لتلقي العلاج.

وذكرت المصادر أن عشرات السيارات التابعة لقوات الأمن والدفاع المدني هرعت إلى حي "كيانبارس" الاستيطاني فيما نصبت قوات الأمن حواجز أمنية بالقرب من مكان الحدث. ويعتبر المستوطن "الله ياري" من أكبر تجار الذهب في الأحواز حيث يمتلك عدة متاجر ومن بينها متجر " ياري" لبيع الذهب وسط الأحواز العاصمة كما أنه يعد من أكبر الداعمين للمشاريع الاستيطانية والطائفية في الأحواز.

وأكدت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي أن في اليوم الثاني بعد الحادث قام المستوطن "الله ياري" وستة مستوطنين آخرين بجمع أغراضهم وعادوا إلى مناطقهم الفارسية وتعرفت مصادر «أحوازنا» على هوية اثنين من المستوطنين الذين انتقلوا من الأحواز وهما:

1- المستوطن "منصور شاهميري"  طبيب اخصائي في جراحة الأذن والأنف

2- المستوطن "معين درودكر" مهندس في شركة نفطية تسمى ب" راهساوي نفتي ناوديس راه"

واعتبرت المجموعات التي قامت بتنفيذ العمليات خلال اتصال مع المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي أن استهداف المستوطنين بات هدفا شرعيا لها وأنها ستصعد من عملياتها في هذا الإطار خلال الفترة القادمة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *