الأخبار

أسير أحوازي يواجه الموت بسبب العنصرية الفارسية  

"أحوازنا"

أسير أحوازي يضرب عن الطعام ويواجه الموت بسبب العنصرية الفارسية وتعرضه للتعذيب وسوء تصرفات إدارة السجن.

وأكدت مصادر أحوازية موثوقة لموقع أحوازنا، أن الأسير الأحوازي "رسول حرداني" بدأ منذ يوم الإثنين الموافق 24-11-2014 م. اضرابا عن الطعام احتجاجا على منعه من تلقي العلاج الضروري. ويقبع الأسير رسول حرداني، البالغ من العمر 31 عاما، في سجن ايفين وقد حكم عليه بالسجن 22 عاما. والآن يمر الأسير في ظروف مأساوية قد تكلفه حياته بسبب تعرضه للتعذيب وسوء المعاملة.

وأضافت المصادر أن الأسير رسول حرداني يعاني من آلام شديدة في الظهر ومشاكل صحية في جهازه العصبي بسبب تعرضه للتعذيب والظروف السيئة التي يمر بها في السجن.

ومن جانب أخر يعاني شقيق رسول حرداني، الأسير خالد حرداني، في سجن رجائي شهر من مشاكل صحية عديدة وفي ذات الوقت تمتنع إدارة السجن من نقله للمستشفى لتلقي العلاج أو اعطاءه العلاج اللازم في السجن.

يذكر أن الأسرين رسول وخالد قد تم اعتقالهما في تاريخ 13-11-2000 م بتهمة التخطيط لتشكيل تنظيم سياسي والمشاركة مع عدد أخر من أفراد عائلتهما في محاولة خطف طائرة تابعة للاحتلال من أجل تحقيق أهداف سياسية، إضافة إلى ذلك تهمة مناهضة الاحتلال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى