الأحواز في الإعلام العربي

#أحوازنا – المناطق: الأحوازيون يحرقون صورة الإرهابي “النمر” نصبها النظام الإيراني في الأحواز

أقدم ثوار أحوازيون على حرق صورة الإرهابي “نمر النمر” يوم أمس العاشر من محرم في حي “الثورة” غربي مدينة الأحواز العاصمة وعناصر الاستخبارات ومليشيا “الباسيج” تهرع إلى المكان بحثا عن المنفذين.

ونقلت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز “أحوازنا” إن ثوار أحوازيين قاموا بحرق صورة الإرهابي “نمر النمر” يوم أمس الثلاثاء بعد ما وضعت بلدية مدينة الأحواز العاصمة صورة كبيرة للإرهابي النمر على مدخل المبنى المطل على الشارع العام في إجراء اعتبره الكثير من الأحوازيين استفزازا لمشاعرهم.

وبعد حرق صورة الإرهابي النمر هرعت قوات كبيرة من مليشيا “البسيج” والاستخبارات إلى مكان الحادث وقامت بتسيير دوريات في شوارع حي الثورة بحثا عن الثوار الذين قاموا بحرق الصورة.

ونشر الحساب الرسمي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز على موقع التواصل الاجتماعي تويتر مقطعا مصورا يظهر فيه شاب أحوازي وهو يقوم بحرق صورة الإرهابي “نمر النمر”.

ويرى مراقبون أن حرق صور رموز الفتن والإرهاب التي يتم نصبها من قبل قوات الاحتلال في الأحواز يعتبر تحديا كبيرا للاحتلال حيث يكشف بشكل واضح الاختلافات الفكرية والعقدية بين الأحوازيين والدولة الفارسية.

وأضافت المصادر أن عناصر مليشيا البسيج التي ترعى المواكب الصفوية في الأحواز هي من تشرف على نصب العديد من لافتات التي تحمل صور وعبارات تحرض ضد المملكة العربية السعودية وكذلك أهل السنة والجماعة.

المصدر: المناطق

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى