الأخبار

#أحوازنا-حوادث السير تحصد أرواح المئات من الأحوازيين 

"أحوازنا" 

ازدادت الحوادث المرورية بشكل ملحوظ في معظم مدن الأحواز هذا العام نتيجة ضعف البنية التحتية للطرق والمواصلات حيث تسببت في مقتل المئات من الأحوازيين في العام الجاري. 

وأشارت إحصائيات رسمية إلى أن نسبة حوادث السير ازدادت نحو 20 في المئة مقارنة بالعام الماضي إذ قتل  في العام الجاري 315 مواطن حتى بداية شهر نوفمبر في حين بلغت حصيلة الضحايا في العام الماضي 285 شخص. 

وقالت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز إن غالبية حوادث السير في الأحواز تنجم عن ضعف البنية التحتية وسوء حالة شبكة الطرق والمواصلات بالإضافة إلى غياب منظومة الأمان في السيارات والتي أغلبها صناعة فارسية. 

وتحاول سلطات الاحتلال التهرب من المسؤولية بحجة عدم التزام السائقين بقواعد المرور وضوابط الأمن والسلامة على الطرق فحين تتنصل عن واجباتها في صيانة الطرق والمواصلات. 

یذكر أن الأحواز تحتل دائما المراكز الأولى في قائمة الأقاليم التي تشهد أعلى نسب من حوادث السير في جغرافية ما تسمى بإيران. 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى