الأخبار

#أحوازنا – قوات الاحتلال ترمي بوحشية 4 مواطنين أكراد من أعلى الجبل

"أحوازنا"

قامت قوات الاحتلال الفارسي بربط أيدي 4 مواطنين أكراد من الخلف ورميهم من أعلى الجبل أطراف مدينة بانة المحاذية لحدود العراق. 

وقالت وكالة "روج كورد" الكردية نقلا عن شهود عيان إن قوات الاحتلال الفارسي اعتقلت المواطنين الأكراد الأربعة يوم الأربعاء الماضي 18 من شهر يناير الجاري بتهمة نقل البضائع بشكل "غير قانوني" من إقليم كردستان العراق. وقامت بعد اعتقالهم بربط أيديهم من الخلف ورميهم من أعلى الجبل. 

وأضافت وكالة روج كورد بأن أحد المواطنين الأكراد باسم "أزاد قاسمي" توفي في المكان فيما جرح الآخرين بجروح خطيرة نقلوا على إثرها من قبل الأهالي للمستشفى. وقامت قوات الاحتلال بمطاردة أثنين من المواطنين الذين شاهدوا الجريمة واعتقلتهم أطراف قرية "سيرسان" ونقلتهم إلى مكان مجهول.

من جانب آخر أكد السيد جمال بور كريم مدير "وكالة روج كورد" للمكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز بأن سلطات الاحتلال هددت عوائل المواطنين الأكراد الأربعة بالاعتقال والملاحقة في حال تكلموا عن الحادث أو وضع أبنائهم الصحي للنشطاء ووسائل الإعلام.

يذكر أن الوضع الاقتصادي المتدهور وعدم وجود فرص عمل كافية في كردستان المحتلة دفعت المئات من المواطنين الأكراد إلى العمل على نقل البضائع من إقليم كردستان العراق وبيعها في السوق السوداء.

وتعاني كردستان المحتلة مثل مناطق الشعوب غير الفارسية المحتلة الأخرى كالأحواز العربية وأذربيجان الجنوبية وبلوشستان من نسب بطالة عالية تصل لأكثر من 50 بالمئة حسب بعض الإحصائيات نتيجة سياسة التمييز العنصري الذي يمارس ضد هذه الشعوب بشكل ممنهج.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى