الأخبار

#أحوازنا – المخابرات الفارسية تعتقل أحوازيين كتبوا شعارات تضامنية مع أبناء الفلاحية

"أحوازنا"

اعتقلت قوات الاحتلال الفارسي صباح اليوم الثلاثاء شابين أحوازيين في حي "الدوار" بمدينة "السوس"، بسبب كتابة شعارات على الجدران تضامناً مع أبناء مدينة الفلاحية واحتجاجاً على ماتشهده الأحواز من قمع يقوم به المحتل الفارسي الغاشم.

وأكدت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز "أحوازنا" أن قوات الاحتلال الفارسي ألقت القبض على كل من "شفيق بن مجيد بريسم، وابراهيم بن صالح الكعبي"، أثناء كتابتهما لعبارات تدعو إلى التضامن مع أشقائهم في مدينة الفلاحية وكذلك إيقاف الانتهاكات التي ترتكبها قوات الاحتلال بحق أبنائها.

وأوضحت المصادر أن الشابين تم نقلهما إلى مكان مجهول ولم يتم إعلام ذويهم حتى الآن بمكان احتجازهما، الأمر الذي يثير غضب وتخوف أبناء مدينة "السوس" على  أرواح المعتقلين، وينذر باشتعال الأوضاع داخل المدينة على غرار ما تشهده "الفلاحية" من غضب شعبي عارم.

وأفادت المصادر أن المحتل الفارسي الغاشم يشن حالياً حملة اعتقالات موسعة لأبناء الشعب الأحوازي في كل من مدينتي " معشور، والخلفية"، وسط جهود تجري حالياً لحصر أسماء المعتلقين والتعرف على أماكن اعتقالهم.

يأتي هذا في ظل ما يعيشه الشعب الأحوازي حالياً من قمع المحتل الفارسي الغاشم، بعد أن اندلعت في التاسع من فبرايرالجاري مظاهرات واحتجاجات في عموم مدينة "الفلاحية" جنوب مدينة الأحواز العاصمة، بعد تعمد قوات الاحتلال الفارسي قتل مواطن أحوازي وجرح ثلاثة أخرين بجروح خطيرة، وفرضت قوات الاحتلال حالة الطوارىء في الفلاحية استخدمت فيها أقسى وسائل القمع.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *