الأخبار

ارتفاع أسعار الخبز يزيد المشاكل بين الأحوازيين والدولة الفارسية

"أحوازنا"

اتخذت الدولة الفارسي قرارا مجحفا يقضي بزيادة أسعار الخبز في كافة الأقاليم والمناطق الواقعة تحت احتلالها.

وأكدت مصادر للموقع الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز"أحوازنا" خبر زيادة سعر الخبز بنسبة تتراوح ما بين 40% و60% خلال الأيام القليلة الماضية.

وأضافت المصادر أن الاحتلال أتخذ هذا القرار الجائر بحق الطبقة الفقيرة التي ينتمي إليها الشعب العربي الأحوازي والشعوب غير الفارسية. ويصنف غالبية شرائح الشعوب غير الفارسية ضمن الطبقات الفقيرة والمنهكة اقتصاديا بسبب سياسات الدولة الفارسية.

وأعلن العدو عن هذا القرار الظالم من خلال تصريح لنائب رئيس الدولة الفارسية "محمد باقر نوبخت" الذي أدلى به لوكالات الأنباء. ورغم أنه حاول التلاعب بالأعداد وعدم اظهار الحقيقة وتحدث فقط عن ارتفاع بنسبة 30% في أسعار الخبر، ولكن نشطاء مدنيون يقولون إن المخابز في الأحواز تبيع الخبز بنسبة تقدر ما بين 40% و60% أغلى من الأيام السابقة.

وأضاف الناشطون أن سعر الكيلوغرام من القمح، الذي تبيعه الدولة على المطاحن، ارتفع من 460 تومان إلى 660 تومان فارسي، مما تسبب في ارتفاع اسعار الخبز من 130 تومان إلى 200 تومان.

ولم تهتم سلطات الاحتلال بحياة الأحوازيين أو الشعوب غير الفارسية أبدا بل ما تزال تتخذ قرارات مجحفة وتنفذ السياسات عدوانية تستهدف حياتهم وتزيد من معاناتهم اليومية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى