الأخبار

#أحوازنا-مخابرات الاحتلال تعتقل ناشطين في الأحواز العاصمة

  "أحوازنا"

اعتقلت مخابرات الاحتلال الفارسي ناشطين اثنين خلال حملة مداهمات في أحياء متفرقة غربي الأحواز العاصمة يوم 26 أبريل الجاري واقتادهما إلى مكان مجهول.

وقالت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز –أحوازنا- إن قوات تابعة لجهاز مخابرات الاحتلال داهمت أحد المنازل في حي الثورة غربي الأحواز العاصمة مساء يوم 26 أبريل واعتقلت الناشط أحمد نادم سوادي الساري البالغ من العمر 26 عاما ونقلته إلى مكان مجهول.

وأضافت المصادر أن قوة مماثلة تابعة لجهاز مخابرات الاحتلال داهمت حي العزيزية غربي الأحواز العاصمة في اليوم ذاته واعتقلت الناشط محمد أمين الساري البالغ من العمر 27 عاما واقتادته إلى جهة مجهولة.

وأوضحت المصادر أن المعتقلين متهمين بالنشاط الدعوي لأهل السنة والجماعة حيث يعتبر من المحضورات عند الاحتلال الفارسي وأجهزته الأمنية. وعليه يتم اعتقال كل من ينشط في هذا الإطار من خلال توجيه تهم مفبركة كالإساءة إلى أهل البيت وغيرها.

وتشن دولة الاحتلال هجمة مسعورة على المستويين الأمني والإعلامي ضد الشباب الأحوازيين من أهل السنة والجماعة عبر تنفيذ حملة اعتقالات عشوائية في صفوف هؤلاء الشباب وكذلك نشر الأخبار والإشاعات في الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي والتي تستهدف عقيدتهم في محاولة لثنيهم عن الاستمرار في نشاطهم الدعوي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *