الأخبار

#أحوازنا-قائد الحرس الثوري في الأحواز: استخدام العنف وحده لم يعد مجديا لمواجهة التحديات الأمنية

"أحوازنا"

قال العميد "حسن شاهوار بور" قائد قوات الحرس الثوري في شمال الأحواز، خلال حفل أقامه الحرس الثوري في ناحية الغيزانية شرق الأحواز العاصمة يوم 7 مايو 2017، قال إن الحرس الثوري لم يعد يرى استخدام العنف وحده حلا للمشاكل والتحديات الأمنية في الأحواز.

وأضاف "شاهوار بور" في الحفل الذي حضره قادة ومسؤولي الحرس الثوري وشخصيات أمنية أخرى أن المشاريع الخدمية ورفع بعض المشاكل المعيشية التي يمر بها أهالي الأحواز من شأنها أن تجنبنا التحديات الأمنية بدلا عن استخدام السلاح والرصاص.

وقال المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز إن حديث المجرم شاهواربور يثبت بالدليل الواضح تورط الحرس الثوري في استخدام العنف ضد الأحوازيين. كما أن حديثه عن نية الحرس الثوري في القيام بـ مشاريع اقتصادية وخدمية هو محاولة لقلب الحقائق على الأرض في الأحواز وإظهار الحرس الثوري بأنه مؤسسة تعمل على توفير الخدمة للمواطن الأحوازي وليست قمعه.

وتابع المكتب الإعلامي للحركة أن تصريحات قائد الحرس الثوري جاءت نتيجة الإنجازات التي حققتها المقاومة الوطنية الأحوازية من خلال عملياتها النوعية التي فرضت واقعا جديدا على دولة الاحتلال لافتا إلى أن كل الحلول التي يكون مصدرها الاحتلال ومؤسساته الأمنية والعسكرية و.. ستكون عاجزة أمام صلابة ورصانة الحراك الثوري التحرري في الأحواز.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *