الأخبار

#أحوازنا -احتجاج العمال الأحوازيين يقلق سلطات الاحتلال

"أحوازنا"

تجمع عمال أحوازيون يعملون في بلدية مدينتي المحمرة وعبادان أمام مباني منظمة "أروند" الحرة والبلدية، احتجاجا على عدم دفع رواتبهم لشهور عدة.

وأكدت مصادر المكتب الاعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز –أحوازنا-، إن أكثر من خمسين عاملا أحوازيا من عمال بلدية مدينة المحمرة جنوب غرب مدينة الأحواز العاصمة اجتمعوا يوم الثلاثاء الموافق 30/مايو/2017، أمام مبنى منظمة "اروند" الحرة، احتجاجا على عدم دفع رواتبهم.

وقال العمال المحتجون أنهم منذ ثلاثة شهور ولم تدفع لهم رواتبهم من قبل شركة "ارمين زرين" المسؤولة عن دفع رواتبهم.واضاف العمال قائلين أننا بعد يوم من انتخابات مجلس بلدية مدينة المحمرة تفاجئنا بطردنا دون أن نعرف الأسباب.

وأبرمت شركة "ارمين زرين" عقدا يقدر ثمنه ب اربعين مليار ريال فارسي مع بلدية مدينة المحمرة لتأمين الخدمات للمواطنين وتحمل دفع رواتب العمال إلا أنها لاتزال تتنصل من أداء التزاماتها تجاه تأمين الخدمات ودفع رواتب العمال الأحوازيين. و تدار بلدية مدينة المحمرة من قبل منظمة "اروند" الحرة .

وفي سياق متصل ذكرت مصادر موقع –أحوازنا- إن أكثر من خمسة وأربعين عاملا أحوازيا اجتمعوا يوم الثلاثاء الموافق 30/مايو/2017، أمام مبنى مجلس بلدية  مدينة عبادان جنوب غرب مدينة الأحواز العاصمة، احتجاجا على عدم دفع رواتبهم وكذلك رفضا لسياسات التمييز التي تنتهجها البلدية مع العمال العرب.

وأوضحت المصادر أن المحتجين نددوا بالتمييز العنصري الذي تمارسه البلدية تجاههم وذلك من خلال الممارسات اليومية من إهمال متعمد لمطالبهم الحقة وعدم دفع رواتبهم منذ 5 شهور.

وقال أحد المحتجين أن منذ 5 شهور ولم تدفع  بلدية مدينة عبادان رواتبنا مضيفا أننا تفاجئنا اليوم بإبلاغنا بالطرد وتوظيف عمال غيرنا.

وتنتهج الدوائر والمؤسسات التابعة للاحتلال الفارسي سياسة التمييز العنصري تجاه العمال العرب للضغط وتضييق الخناق عليهم لترك وظائهم واستبدالهم بعمال من المستوطنين الوافدين من المناطق الفارسية.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *