الأخبار

#أحوازنا -منظمة عالمية: الدولة الفارسية الأسوأ في حرية الإنترنت عالميا

أفادت منظمة "فريدوم هاوس" العالمية، المتخصصة في الحريات وحقوق الإنسان حول العالم، خلال تقرير سنوي للعام الجاري، الثلاثاء 14 نوفمبر الجاري، بأن دولة الاحتلال الفارسية ما زالت في أسفل الترتيب العالمي في مجال تقييد حرية الإنترنت، حيث ِاحتلت المرتبة 85 من أصل 100 دولة.

وأوضح التقرير، أن دولة الاحتلال الأسوأ في مجال حرية الإنترنت، على رغم من الاِستخدام الواسع لرئيس دولة الاحتلال الفارسي، حسن روحاني، وشخصيات سياسية ومسؤولين في دولة الاحتلال المواقع التواصل الاجتماعي أثناء الانتخابات، في شهر يونيو الماضي، خاصة في برامج "انستجرام" وغيرها، إلا أن هذه التطبيقات خضعت لمراقبة أمنية شديدة من شرطة الإنترنت للمستخدمين العاديين.

كما أشار التقرير، إلى ِاعتقال دولة الاحتلال الفارسي، لعشرات المستخدمين، بمن فيهم مديري قنوات برنامج "تلجرام" للتواصل الاِجتماعي، إضافةً إلا أنها أرغمت القنوات التي لديها أكثر من أثني عشر عضواً إلى التسجيل والمراقبة.

فيما لفت التقرير، إلى أن سلطات دولة الاحتلال حجبت عشرات الآلآف من المواقع الإخبارية، ومواقع التواصل الاجتماعي مثل "تويت" و"فيسبوك" ومحرك البحث "جوجل" وحتى بعض المواقع الداخلية المنتقدة لسياسة الاحتلال الفارسي.

جديرٌ بالذكر، أن  دولة الاحتلال تواصل شن حملات التضييق على مستخدمي الإنترنت، منذ أعوام، وعلى إثر ذلك يتم سجن الكثير من المدونين والحكم على واحد منهم على الأقل بالإعدام لإدارة موقع تعتبره سلطات دولة الاحتلال مخربًا وضد أمنها.

المصدر: أحوازنا+وكالات

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *