الأخبار

حريق مفتعل في إحدى شركات النفط في مدينة عسلو

"أحوازنا"

احرق المقر الإداري لشركة " نفت وكاز بارس" مساء يوم الأحد الماضي الواقع في مدينة عسلو الأحوازية وتكبدت هذه الشركة خسائر باهظة.

وحسب الأنباء الواردة من مدينة عسلو إن النيران التهمت يوم الأحد الموافق، 21 ديسمبر، المبنى الإداري التابع لشركة النفط والغاز "بارس" المكون من 15 طابقاً، وتسبب الحريق في تدمير أكثر من 70% من المبنى. وأشار أحد الخبراء لوكالات الأنباء، إن الخسائر تتجاوز الـ 200 مليار تومان.

ويتهم بعض النشطاء المدنيين، مدراء ومسؤولي هذه الشركة العملاقة بالفساد الإداري والمالي كما أنهم يتهمونهم بالوقوف وراء هذا الحريق من أجل اتلاف ملفات الفساد والأموال التي سرقوها من عائدات الغاز. ويتمتع هذا المبنى بحسب المعلومات المسربة من الشركة، بنظام إنذار وإطفاء للحريق متطور جداً ويعمل تلقائيا، كما أن فريق الإطفاء التابع لشركة مجهز لمواجهة حرائق كبيرة وضخمة في منشآت الغاز والنفط. إذن كيف لم يتم إخماد هذا الحريق!

يذكر أن مدينة عسلو هي إحدى المدن الأحوازية التي يوجد فيها العديد من الحقول النفطية والغازية وتدر لخزانة الدولة الفارسية أكثر من 56 مليار دولار سنوياً حسب احصائيات الفرس نفسهم. كما تعتبر من أهم المدن التي يحاول الاحتلال الفارسي تغيير ديمغرافيتها وذلك بسبب موقعها الاستراتيجي المطل على ساحل الخليج العربي والثروات التي تحتويها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى