الأخبار

قرية بئر سالم تعاني الحرمان والتهميش

" أحوازنا"

يعاني سكان قرية بئر سالم إحدى القرى التابعة لقضاء العميدية من غياب الخدمات الأساسية للحياة، بالرغم أن قريتهم لا تبعد سوى بضعة كيلومترات عن أكبر حقول الغاز في العالم.

وتتفاقم معاناة سكان قرية بئر سالم إحدى القرى التابعة لقضاء العميدية، في فصل الشتاء، بسبب فقدان منازلهم لشبكة الغاز المنزلي. وما يثير الدهشة والاستغراب معاً لدى سكان هذه القرية، أن قريتهم لا تبعد سوى بضعة كيلومترات عن أحد أكبر شركات تكرير الغاز في مدينة العميدية ولكن الدولة الفارسية لم تمد قريتهم بشبكة الغاز المنزلي ولم توفر هذه الخدمة الضرورية للحياة.

ويتساءل أهل القرية، لماذا بعد عقود من السنين، لم تصلهم شبكة الغاز المنزلي؟! يرى الكثير من سكان هذه القرية أن هذا الحرمان والتهميش يعد عملا متعمدا، من قبل السلطة المحلية التابعة لدولة الاحتلال، كون سكان هذه القرية من العرب الأحوازيين. فحين تقوم هذه السلطة بتقديم كل الخدمات اللازمة للعيش المرفه والكريم لسكان المستوطنات المجاورة لهم.

يذكر أن سكان قرية بئر سالم بالإضافة إلى معاناتهم من غياب شبكة الغاز المنزلي، يعانون من الطرق الترابية وغير المعبدة، وعدم وجود مركز صحية وتعليمية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى