الأخبار

قرى الفلاحية تعاني من الإهمال المتعمد

أحوازنا

يعاني أهالي عدد من المناطق المجاورة لقضاء الفلاحية من عدم وجود شبكة الغاز المنزلي، إذ يستخدمون الحطب للتدفئة والطبخ. وأشار تقریر لموقع بروال نقلاً عن وکالة فارس للانباء أن أهالي قری المنصورة الکبری والصغری والسادات منذ عدة أیام بسبب غیاب طرق المواصلات المعبدة وارتفاع أسعار الوقود، الذي انعکس سلباً علی عملیة المواصلات، حیث ازدادت أسعار أجرة سیارات النقل.

   وإضافة لذلك حرمان سکان هذه القری من شبکة الغاز المنزلي، مما جعل الأهالي یستخدمون الأسالیب التقلیدیة للطهي والطبخ والتدفئة عبر جمع الحطب والخشب. وأضاف التقریر أن هذه الأزمة تفاقمت نتیجة المشاکل الاقتصادیة والفقر والبطالة التي يعاني منها أهالي هذه القری بسبب ضعف الإنتاج الزراعي نتیجة شح المیاه، بالإضافة إلی بعد المسافات للوصول إلی مراكز بيع أسطوانات الغاز.

یذکر أن حقل المنصورة للنفط والغاز لا یبعد سوی مئات الأمتار عن هذه القری والذي یحتوي حسب تقدیرات الخبراء علی أکثر من أربعين ملیار قدم مکعب من الغاز الطبیعي وخطوط الغاز تمر على هذه المناطق ولكنها محرومة من خدمة الغاز.

إن هذه الجریمة توضح مدی التمییز الذي تمارسه دولة الاحتلال الفارسية ضد الشعب الأحوازي في عملیة ممنهجة ومنظمة تستهدف إذلال الإنسان الأحوازي والحط من كرامتهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى