الأخبار

مشاركة أحوازية في مظاهرة سورية وإشادة بمسيرة النضال

"أحوازنا"

لأننا نتشارك في الدم و اللسان و العروبة , و لأن عدونا و جلادنا واحد , و لأن آلامنا مشتركة.

شارك عدد من الناشطين الأحوازيين المقيمين في النمسا، في مظاهرة للأشقاء السوريين في العاصمة فيينا ليؤكدوا تضامنهم الدائم مع الثورة والثوار في سورية الحبيبة والأقطار العربية الأخرى.

حيث أقيمت في يوم الأحد الموافق 18/1/2015مظاهرة في وسط العاصمة النمساوية فيينا في تمام الساعة الثالثة عصرا.

جنباً إلى جنب , رفعت أعلام الثورة السورية و الثورة الأحوازية , و علت أصوات الحناجر هاتفة بسقوط أنظمة الإجرام و الاستبداد , و منددةً بممارسات نظام الأسد و الحرس الثوري الفارسي المجرمين بحق أبناء الشعبين الشقيقين.

كما أشادت تنسيقية النمسا لدعم الثورة السورية القائمة على المظاهرة بالمسيرة الحاشدة التي نظمتها حركة النضال العربي لتحرير الأحواز في العاصمة الدنماركية "كوبهناغن" أمام سفارة العدو الفارسي  والتي كانت في يوم السبت الماضي، واصفةً المسيرة بـ"الناجحة".

وفي وقت سابق دعت تنسيقة النمسا لدعم الثورة السورية حركة النضال العربي لتحرير الأحواز للإستماع لمحاضرة ألقاها السيد "جورج صبرة" رئيس المجلس الوطني السوري و التي أقيمت في قاعة من قاعات أكبر جامعة في مدينة فيينا.

وفي ختام المظاهرة ، عبرت التنسيقية عن شكرها وتقديرها للإخوة المشاركين، وقالت أن الشعب العربي الأحوازي وبالرغم من المحنة التي يعيشها إلا أنه كان و ما زال من السباقين في دعم القضايا العربية و الإنسانية ولاسيما قضية الشعب السوري الثائر.

و من الجدير بالذكر أن تنسيقية النمسا تمثل صدى صوت الشعب السوري المنتفض لإيصال مطالبه العادلة في الحرية والكرامة والديمقراطية  و واجهته أمام الرأي العام النمساوي و الدولي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى