الأخبار

الإعلان عن توظيف ثلاثة ألاف من المستوطنين الفرس في شمال الأحواز

"أحوازنا"

في الأيام القليلة الماضية أعلنت المؤسسات المعنية بشؤون المستوطنين الفرس التابعة للعدو الفارسي في شمال الأحواز في إطار توفير الرفاهيات لغير العرب، عن نيتها توظيف ثلاثة آلاف مستوطن فارسي في الدوائر والشركات الفارسية.

وقالت مصادر أحوازية للموقع الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز "أحوازنا" إن هذا الإعلان جاء بعد اختبار وضعته الجهات الفارسية للباحثين عن العمل إذ تضمن الإختبار شروط تعجيزية منها "الإيمان بالولي الفقيه" والتدين بـ “المذهب الصفوي" والتبرؤ من منهج المقاومة الوطنية الأحوازية والطعن في رموزها، مما أقصى المواطنيين الأحوازيين من خريجي الجامعات وأصبحت فرص العمل حكرا على المستوطنين الفرس.

وأوضحت المصادر، أن الكثير من المواطنين الأحوازيين بسبب رفضهم للسياسات الصفوية التي تسهدف الإنسان قبل الأرض في الأحواز تعرضوا للمضايقات الأمنية والاعتقالات العشوائية وأصبحوا في عداد "الإنفصاليين" كما تسميهم أجهزة المخابرات الفارسية ولا يحق لمن يتعرض للإعتقال أن يتوظف في الشركات والدوائر الرسمية.

وفي أوقات سابقة احتج الكثير من المواطنين الأحوازيين على السياسيات التي تنتهجها الدولة الفارسية وتسبب بشكل مباشر في زيادة أعداد العاطلين عن العمل في الأحواز إلا أن هذه الإحتجاجات السلمية قمعت بالنار والحديد من قبل الأمن والشرطة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى