الأخبار

جيش العدل البلوشي يستهدف مركبات الحرس الثوري موقعاً عشرات القتلى في صفوفهم.

"أحوازنا"

أعلنت المقاومة البلوشية المتمثلة بـ"جيش العدل البلوشي" أمس الأثنين عن استهدافها لمركبات عسكرية لفيلق القدس التابع للحرس الثوري في إقليم بلوشستان المحتل من قبل الدولة الفارسية.

حيث نشرت منظمة جيش العدل بيانا تبنت فيه العملية قائلةً أن كتائب الشهيد ضيائي زادة التابعة لها نفذّت في يوم أمس الإثنين عملية نوعية تمكنت فيها من تفجير سيارتين عسكريتين لفيلق القدس في إحدى مناطق الإقليم مما أدى الى قتل عدد كبير من الضباط  وجرح أخرين.

وأكد البيان الذي عرضت إدارة موقع "أحوازنا" نسخة منه، أن منظمة العدل وثّقت جانب من هذه العملية النوعية التي ألحقت هزيمة فادحة في صفوف الحرس الثوري.

جاءت هذه العملية بالتزامن مع منع سلطات الإحتلال الفارسي الشيخ عبد الحميد إسماعيل زهي زعيم أهل السنة في بلوشستان من السفر الى مكة لحضور مؤتمر رابطة العالم الإسلامي الذي عقد أمس في المملكة العربية السعودية.

ويعتبر شيخ إسماعيل زهي من أشهر مشايخ السنة في بلوشستان و"الأحواز" وهو عضو رابطة العالم الإسلامي إلّا أن الدولة الفارسية منعته من الحضور في مؤتمرات الرابطة التي عقدت في وقت سابق.

وبالعودة إلى بيان المنظمة فقد حذرت الدولة الفارسية قائلةً إننا نحذر العدو الإيراني من الإستمرار في جرائمه ضد الشعب البلوشي كما توّعدت القوات الإيرانية بضربات موجعة في حال بقائها في بلوشستان وعدم انسحابها من هذا الإقليم المحتل.

وفي الأشهر الماضية صعّدت منظمة العدل البلوشية من وتيرة عملها المسلح في إقليم بلوشستان المتاخم لحدود باكستان، حيث نفذت عشرات العمليات استهدفت من خلالها الحرس الثوري وقوات الشرطة و التعبئة الفارسية.

وتمارس دولة الإحتلال الفارسية جرائم بشعة ضد الشعب البلوشي السني، إذ يعاني هذا الشعب المجاهد من الفقر و الحرمان و الإضطهاد القومي و الديني كما و اغتالت أجهزة المخابرات التابعة للإحتلال أبرز وجهاء ومشايخ السنة البلوش.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى